إضاءة شجرة عيد الميلاد في ساحة كنيسة المهد في بيت لحم

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

أضاءت شجرة عيد الميلاد في ساحة كنيسة المهد ببيت لحم أنوارها، مساء اليوم السبت 5 ديسمبر، استعدادًا للاحتفال بأعياد الميلاد.

ويأتي الاحتفال بأعياد الميلاد هذا العام، في ظروفٍ استثنائيةٍ تتعلق بتفشي جائحة كورونا، والتي بلغ عداد إصاباتها في فلسطين ما يقرب من 110 آلاف إصابة.

ولأول مرة، جرى إضاءة الشجرة دون مشاركة شعبية ولا محتفلين في الساحة، التزامًا بالبروتوكول الصحي لمواجهة فيروس كورونا، واقتصر الأمر من خلال مواقع التواصل الاجتماعي.

وخلال حفل إضاءة شجرة عيد الميلاد، قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، "نستقبل عامًا جديدًا نرى فيه إنهاء الانقسام، ونحن أكثر إصرارًا على مواجهة الاحتلال".

وأضاف رئيس الوزراء الفلسطيني: "هزمنا معًا المخططات الدولية لضم أرضنا وشرعنة الاستيطان، وسنهزم معًا الاستيطان والاحتلال، وقدّمنا رسالة في الصمود السياسي أمام الجائحة الاحتلالية الاستعمارية، وأمام احتجاز أموالنا، ورسالة في الصمود الوطني أمام جائحة المرض".

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي