حكايات| بطل من حديد.. حقنة فاسدة تقود «الشربيني» لرفع أثقال

 بطل من حديد.. حقنة فاسدة تقود «الشربيني» لرفع أثقال
بطل من حديد.. حقنة فاسدة تقود «الشربيني» لرفع أثقال

فارس من فرسان الإرادة، اتخذ من إعاقته جسرا ليعبر به إلى أحلامه، فأصبح مثال يحتذى به في العزيمة والتحدي، فلا مجال لليأس مادام العقل يفكر والقلب ينبض.

 

محمد الشربيني شاب من ذوي القدرات الخاصة، أصيب منذ طفولته بمرض شلل الأطفال، بسبب حقنة تطعيم فاسدة في عمر العام ونصف، أحدثت له سخونية شديدة بعدها، حملته والدته مسرعة إلى المستشفى، لتخبرها الطبيبة بإصابة ابنها بشلل الأطفال، وكان الخبر كالصاعقة عليها، ولكن كانت هي ووالده راضين بقضاء الله، وفخورين بابنهما لعزيمته القوية وتفوقه الرياضي.

 

محمد هو بطل رفع أثقال بنادي اتحاد الشرطة الرياضي، حقق العديد من الميداليات والكؤوس والألقاب، ففاز ببطولة الجمهورية مرتين وكأس مصر مرتين وبطولة الجامعات، ويحلم بأن يصبح بطل عالم وبطل أوليمبي وأن يحطم العديد من الأرقام القياسية، فقدوته في ذلك شريف عثمان ومتولي مطحنة أبطال مصر في رفع الأثقال.

 

على عكس التيار، يحب محمد كلمة معاق وليس ذوي الاحتياجات الخاصة، لأنها لا تقلل منه بل على العكس فهي تميزه، فالإعاقة في جسده وليس عقله، كما يحب أيضا كرسيه المتحرك، الذي بات رفيقا ملازما له في كل مكان «أوفى صديق ليا لأنه شايلني على طول».

 

يوميًا، يستخدم الشربيني المترو والمواصلات العامة بشكل يومي، للذهاب إلى ناديه، ويجد متعة كبيرة في الاعتماد على نفسه، وإبهار كل من يراه.

 

 

كان أحد المتطوعين من ذوي القدرات، في تنظيم بطولة الأمم الإفريقية لكرة القدم، التي أقيمت في مصر مؤخرا، تحت قيادة محمد فضل، وتم اختياره أيضا ضمن فريق تنظيم بطولة أن إفريقيا تحت 23 سنة، التي ستقام في مصر والمؤهلة لأولمبياد طوكيو.

 

رسالة إلى كل شخص من ذوي الهمم، وجهها الشربيني حثهم فيها على القتال من أجل تحقيق الحلم، فالعقل القادر على هزيمة الإعاقة «طول ما أنت بتفكر فأنت عايش».

 

 

وفي رسائل سريعة توجه بالشكر للرئيس عبدالفتاح السيسي، على اهتمامه الكبير بذوي الاحتياجات الخاصة، وعلى توجيهاته المستمرة بتذليل كافة العقبات أمامهم، وبإعلانه أن 2018 هو عام ذوي الاحتياجات الخاصة.

 

شكر مماثل توجه به إلى وزير الشباب والرياضة الدكتور أشرف صبحي بسبب دعمه الكبير له، طالبا منه بضرورة تكوين صف ثان لمنتخب مصر لرفع الأثقال من ذوي القدرات الخاصة، ليكون رافد لتغذية المنتخب الأول، ورسالة شكر أيضا إلى الدكتورة حياة الخطاب رئيسة اللجنة الأوليمبية، على مجهودها الكبير معهم.

 

 

 

 

واختتم حديثه بأمنية يتمنى تحقيقها، وهي الحصول على شقة سكنية من وزارة الإسكان لإتمام زواجه، فبطاقة الخدمات المتكاملة التي أوصى بها الرئيس السيسي لذوي الاحتياجات الخاصة تكفل لهم الحق في ذلك.. «لا أمتلك المال الكافي لشراء شقة سكنية، بسبب إنفاقي الكبير على التغذية اللازمة لرياضة رفع الأثقال، لتحقيق حلمي في تمثيل منتخب مصر والفوز ببطولة عالمية».
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا