Advertisements

في الخمسينيات.. زوجة تتهم نفسها بالخيانة طلبًا للطلاق 

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
Advertisements

في واحدة من أغرب قضايا  تلقى «ع» خطابا من مجهول أكد فيه كاتبه وقائع خطيرة.. إن زوجته على علاقة وثيقة بشان يقطن في مسكن مجاور، وإن بينهما رسائل غرامية ملتهبة بالعاطفة والخيانة.

 

وأراد الزوج أن يكون حذرا في اتهام زوجته فراقبها بضعة أيام وتحققت كل الظنون التي حملها إليه الخطاب المجهول، بحسب ما نشرته جريدة أخبار اليوم في 26 أغطسس 1950.

 

لم يتردد الزوج وأسرع إلى وكيل نيابة المحمودية يتهم زوجته بالخيانة، ويطلب إليه تفتيش منزل ذلك الشاب، وقد كان، وغيرت النيابة على الرسائل الغرامية فألقت القبض على الزوجة والشاب.

 

واعترف الشاب بأنه يراسل الزوجة ولكن في براءة وعذرية، وقال إن علاقتهما لم تصل إلى حد الخيانة. أما الزوجة فكان اعترافها صادما بالنسبة للزوج، وقالت: إنها أرسلت الخطاب المجهول إلى زوجها حتى يتنبه فيطلب طلاقها، ولكنها أنكرت أنها خائنة.. إنها مجرد تسلية بريئة.

 

اقرأ أيضًا| «امشي انزلي».. ليلة بكت فيها زوزو نبيل في الترام

 

ومضت في حديثها بالتأكيد على أن حياتها مملة مع زوجها، فأرادت أن تقتل وحدتها فواجه وكيل النيابة الزوج بهذا الاعتراف وسأله: هل تنوي رفع دعوى زنا؟

 

فطلب الزوج مهلة للتفكير، وبعد يومين قصد الزوج والزوجة إلى دار النيابة وعلى وجههما ابتسامة عذبة.. لقد تصالحا ووتنازل الزوج عن دعواه.

 

المصدر: مركز معلومات أخبار اليوم
 

 

Advertisements

 

احمد جلال

محمد البهنساوي

 

Advertisements

 

 

 

 

 

 

 

 

 


Advertisements