تسريبات تكشف خطط «آبل» بشأن تصميم هواتفها بعام 2022

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

تنتشر الشائعات بكثرة حول نموذج آيفون 13 القادم من آبل، ولكن إحدى الشركات البحثية البارزة في "وول ستريت" تقول إن النموذج سيحصل بعد ذلك على تحديث كبير بفضل التيتانيوم.

ونقلاً عن مصادر في سلسلة التوريد، قالت شركة الاستثمار JPMorgan Chase، إن نموذج عام 2022 من آيفون سيكون مزودًا بسبيكة تيتانيوم على هيكله،  وهذا مزيج من التيتانيوم وعناصر أخرى أقوى وأكثر مقاومة للخدوش من طرازات آيفون الحالية.

ويتميز جهاز آيفون 12 برو ماكس وبرو، بتصميم من الفولاذ المقاوم للصدأ، بينما يتميز آيفون 12 بتصميم من الألومنيوم.

وتتميز الموديلات القديمة، بما في ذلك آيفون 11، بتصميم من الألومنيوم، ومن المرجح أن يقتصر المعدن الأقوى على الهيكل المعدني والشريط المعدني على حافة آيفون.

ومن المرجح أن يظل الجزء الأمامي والخلفي من آيفون 14،  كزجاج للشحن اللاسلكي.

وأضافت آبل مؤخرا إلى خط MagSafe الخاص بها من الملحقات، بما في ذلك علبة وشاحن وحزمة بطارية خارجية، وبالإضافة إلى ذلك، من المرجح أن تحصل نسخة 2022 من آيفون على إعادة تصميم كبيرة، في حين من المتوقع أن يبدو آيفون 13 مشابهًا لجهاز آيفون 12 الحالي.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، أظهرت صور مسربة لجهاز يُزعم أنه آيفون 13 سيكون ذا نتوء أكبر للكاميرا مع عدسات موضوعة قطريًا، ما يسمح للمستخدمين بالتقاط صور بزاوية عريضة ومكبرة أفضل.

ووفقًا لصحيفة ديلي ميل البريطانية، بالإضافة إلى ذلك، قالت شركة الأبحاث  في تقرير، إن شركة آبل ستتوقف عن إنتاج أجهزة آيفون الأصغر حجمًا، آيفون 12 ميني.

وأضاف التقرير، أن آيفون 12 ميني الأصغر لم يرق إلى مستوى توقعات المبيعات، لكن آيفون SE ذا الحجم المماثل سيشهد ترقية إلى 5G إلى جانب وحدة معالجة مركزية مطورة.
 

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي