«تنسيقية شباب الأحزاب» نقطة انطلاق قادة المستقبل.. 

حوار | نائب محافظ بني سويف: لا اختلاف على الوطن.. وندرك تحديات الدولة

نائب محافظ بني سويف
نائب محافظ بني سويف

أكد بلال حبش، نائب محافظ بنى سويف، أن تجربة الدفع بالشباب لتولى المناصب القيادية، تُعد الاختيار الأصوب من قيادة سياسية ترى الأفضل لمصر.

وأضاف فى حواره لـ«الأخبار» أن تنسيقية شباب الأحزاب تشكل فكر أعضائها بما يسهم فى إداركهم لحجم الدولة المصرية والحفاظ على أمنها القومى، وتُعد جيلاً جديداً من القادة السياسيين لتولى زمام المبادرة فى تنمية وتطوير وإدارة الحياة السياسية فى مصر.


 > « سياسة بمفهوم جديد».. هذا هو شعار التنسيقية.. كيف تراه؟ وهل نجحت التنسيقية فى تطبيقه على ارض الواقع؟


 - ارى الشعار معبراً حقيقياً عن ماهيتها ودورها فى تنمية الحياة الحزبية والسياسية فى مصر، وبالنسبة لنجاحها نرى الآن ممثليها ومشاركتهم فى السلطة التنفيذية والتشريعية للدولة المصرية.


 > من وجهة نظرك..هل تنسيقية شباب الأحزاب استطاعت ان تغير فى  مفهوم السياسة فى مصر؟


 - بالفعل حدث التغيير ويظهر ذلك بوضوح فى حالة الحوار الدائمة بين تيارات سياسية مختلفة فى الأفكار والايدلوجيا والتوجهات.


 >  ما الخبرات التى اكتسبتها من تجربة انضمامك لتنسيقية شباب الاحزاب؟


 - ثقافة الحوار البناء والاختلاف فى الراى وليس الاختلاف على الوطن وأصبحت أكثر دراية بتحديات الدولة المصرية.


 >  هل توقعت اختيارك لمنصب نائب محافظ وانت مازلت شابا؟


 - كنت أتوقع ان أكون فى احد المناصب لإيمانى الكامل برؤية الرئيس لتمكين الشباب ولكن لم اكن اتوقع ان أكون ضمن السلطة التنفيذية.


 > وماذا عن شعورك حين اجتمعت مع الرئيس عبد الفتاح السيسى وما ابرز التوصيات التى اوصاكم بها؟


 شعورى بالاجتماع مع الرئيس بعد أداء اليمين القانونية مزيج ما بين « الفرح والحذر» الفرح لأننى هنا اليوم، والحذر من حجم المسئولية امام الله وامام الرئيس .


وأبرز التوصيات هى أن نضع أمامنا دائما الوقوف أمام الله للسؤال على القسم، الدارسة المتأنية للموضوعات المختلفة وإدارك حجمها الحقيقى وابعادها والعمل الجاد وحق المواطن وحق الدولة


 > قبل عام..كيف رأيت المهمة التى وليت اليك كنائب محافظ؟


 - مسئولية سياسية ولابد آن تصاحبها خبرة إدارية تنظيمية لتحقيق حياة افضل بمشاركة مع اصغر محافظ فى مصر (٣٤ عاما) لمواجهة مشكلات وأمال وطموحات وتحديات ٣.٥ مليون مواطن.


 > ما هى أبرز العقبات التى واجهتك داخل المحافظة؟


قلة وجود العنصر البشرى المؤهل وعدم وجود بنية معلوماتية وعشوائية فى التخطيط ورصد الواقع ووجود مشكلات متراكمة منذ سنوات.


  > وما هى أول مشكلة قمت بحلها؟


 - إزالة التعديات والإشغالات بالشوارع الرئيسية والمواقف ومنخفض التنين (السيول والأمطار)


 > ما أبرز الإنجازات التى تمت بالمحافظة خلال عام؟


 - إصدار أول وثيقة لتوحيد جهود العمل الأهلى فى مصر وتأهيل وتمكين الشباب من خلال اعداد وتأهيل ٤٣ قيادة شابة من خارج العاملين بالمحافظة وتكليفهم بمساعدين متطوعين لرؤساء مجالس المدن والقرى و اصدار أول دليل متكامل لمجابهة الازمات والكوارث و تدريب ما يقرب من ٢٠٠ موظف من العاملين بالديوان العام و اصدار اول واكبر حركة للمحليات على مستوى المحافظة فى تاريخها مبنية على معايير وزيادة موارد الدولة من خلال رسوم التنمية المحلية واصدار اول دليل لحصر أراضى الدولة بالمحافظة وإعداد استراتيجية متكاملة لنمو الاقتصاد المحلى و اعداد دليل للفرص الاستثمارية بالمحافظة وايضا تنظيم الأسواق والمواقف و تطوير منظومة النقل بالمحافظة لنقل ذكى.


 > وما المشكلة التى تنوى حلها فى العام الجديد؟


 ليس هناك مشكلات بقدر ما تحقق إنجازات للمستقبل ومن اهم ما أتطلع اليه ضمن فريق عمل لاستكمال ما تم دارسته ورصده تنظيم مؤتمر اقتصادى لبنى سويف و اعداد خطة المحافظة للعام للقادم بالتشارك مع المواطن مباشرة و انطلاق منظومة النقل الذكى بالمحافظة والبدء فى تطوير كورنيش الشرق بالمحافظة.


 > ما رأيك فى دور التنسيقية لتأهيل الشباب؟


 دور مهم فى وقت أهم لتحقيق المكتسبات الأفضل لمصر.

اقرأ أيضا: حوار | نائب محافظ قنا: الرئيس أوصانا بـ«القرب من الناس» وحل مشكلاتهم

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي