ختام لقاءات رابطة كليات ومعاهد اللاهوت بالشرق الأوسط

ختام لقاءات رابطة كليات ومعاهد اللاهوت بالشرق الأوسط
ختام لقاءات رابطة كليات ومعاهد اللاهوت بالشرق الأوسط
Advertisements

اجتمعت الهيئة العامّة لرابطة الكلّيات والمعاهد اللاهوتيّة في الشرق الأوسط "ATIME"، في ضيافة كلية العلوم الإنسانية واللاهوتية للأقباط الكاثوليك بالمعادي، الكنيسة القبطية الكاثوليكية، برئاسة صاحب الغبطة الأنبا إبراهيم إسحق، بطريرك الإسكندرية للأقباط الكاثوليك، ورئيس مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك بمصر، وذلك يومي الثاني والعشرين، والثالث والعشرين من الشهر الجاري.

جاء ذلك بمشاركة رئيس الرابطة، الخوري د. طانيوس خليل، وبحضور نحو سبعة عشر عميدًا ومديرًا وممثّلًا لجميع الكليّات والمعاهد، أعضاء الرابطة والهيئة العامة، الذين شاركوا في الجمعية، التي افتتحت أعمالها بصلاة ترأسها غبطة البطريرك الأنبا إبراهيم إسحق، وألقى كلمة في الجلسة الأولى رحّب فيها بالرابطة التي تجسّد القاعدة الأساسيّة للتنشئة المسكونيّة في الشرق الأوسط.

واختتمت الهيئة العامة للرابطة أعمالها بانتخاب الأرشمندريت د. يعقوب خليـل رئيسًا جديدًا لها، كما تم انتخاب أمانة تنفيذيّة جديدة تتمثّل فيها العائلات الكنسيّة الأربع، حيث انتخب الخوري د. مخائيل قنبر، أمينًا تنفيذيًّا، وكلّ من القس د. بيشوي حلمي إبراهيم عبد الملك، والأب د. بسّام ناصيف، والقس د. ثروت وهيب، أمناء تنفيذيّين مشاركين.

أقرّت الهيئة العامّة أيضًا النظام الداخلي المعدّل، وشدّد المجتمعون على أهميّة العمل المسكونيّ المشترك في مجالات التنشئة اللاهوتيّة والرسالة والتضامن الأخويّ. وأوصت بالعمل على توحيد الرؤية المسكونيّة، تلبية لحاجات كنائس الشرق الأوسط في هذه المرحلة الدقيقة من تاريخ المنطقة والتحدّيات التي تواجهها.

أساقفة الكنيسة يترأسون جنازة الأستاذ بالإكليريكية موريس تواضروس

 

Advertisements