القوي العاملة: تعيين 2900 شاب منهم 52 من «قادرون باختلاف»

 محمد سعفان، وزير القوى العاملة
محمد سعفان، وزير القوى العاملة
Advertisements

أعلن محمد سعفان، وزير القوى العاملة، قيام مديرية القوي العاملة بمحافظة المنوفية بتعيين  2900  شاب ، من بينهم  52 "قادرون .. باختلاف" ، بمنشآت القطاع الخاص والاستثماري ، وذلك من خلال شهادات القيد المرتدة "كعب العمل" من مكاتب التشغيل التابعة للمديرية، فضلا عن تسجيل 6025   شابا باحثاً عن العمل .


وأشار الوزير إلى أن المديرية استخرجت 2697 شهادة قياس  مستوى المهارة ، و 2698 ترخيص مزاولة الحرفة للعمال علي المهن المختلفة ، فضلاً عن صرف رعاية صحية لعامل بمبلغ 2000  جنيه من العمالة غير المنتظمة المسجلة بالمديرية .


وأوضح على حامد الزقم  مدير  المديرية - في تقريره  للوزير - عن  ما تم إنجازه خلال نوفمبر الماضي ، إلى أن المديرية قامت فى مجال التفتيش العمالي، تم التفتيش على  1115 منشأة لتنفيذ قانون العمل 12 لسنة 2003 ، وأسفر عن تحرير 178 محضراً لمنشآت مخالفة للقانون ، وإعطاء مهلة قانونية لـ 153 منشأة لإزالة المخالفات، أما فى مجال السلامة والصحة المهنية، تم التفتيش علي  381 منشأة لمتابعة تنفيذ الإجراءات  الاحترازية والوقائية للحماية والوقاية من فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) ، وأسفر التفتيش عن تحرير  226 محضراً  للمنشآت المخالفة .

يذكر أن  التفتيش الوقائي في مجالات السلامة والصحة يعتبر واحدا من أهم الأدوات الفعالة لمعرفة الأخطار الموجودة في مكان العمل. وأيضا التأكد من أن الظروف المحيطة مطابقة للاتفاقيات والاحتياجات المخططة لها  ذلك حيث أن الإدارة لا تستطيع أن تتوقع وترتب لكل الاحتمالات الناجمة عن التداخل ما بين الاشخاص , المعدات ,المواد , بيئة العمل المحيطة والمعلومات المتوفرة عنها .

كما أن التفتيش الوقائي في مجالات السلامة يعتبر واحدا من نشاطات الإدارة البسيطة التي تتقدم بها لمنع بداية الحادث. كما أنها تعتبر هدف أولى لتعريف وتصحيح الأفعال والظروف  غير الآمنة والأخطار غير المتوقعة.

كما أنها يمكن أن تستخدم قبل البدء في النشاطات المختلفة لتعريف المخاطر الكامنة واتخاذ الاحتياطات التي تمنع وقوع هذه المخاطر .

وبذلك يكون التفتيش الوقائي للسلامة ذو أهداف متعددة فيمكن أن يكون أداة للتنبيه المبكر للأخطار أو يستخدم كأداة للفحص .

ويمكن تبسيط تلك الأهداف في النقاط التالية:
- تقييم وتسجيل أداء السلامة وإعادة الأوضاع لما كانت عليه.
- فحص وتصحيح الأفعال والظروف غير الآمنة.
- تعريف الأخطار والمخاطر الكامنة .
- تعريف القصور فى الاشخاص والمعدات.
- تعريف القصور في نظام الإدارة .
- تقييم كفاءة مقاييس التحكم .
- تقييم كفاية الأداء العلاجي .
- تعريف الأداء الجيد .
- إثبات تحقيق اهتمامات الإدارة .
- إعادة تقوية تثقيف السلامة .

Advertisements