شكري: يجب الحد من انبعثات الغازات المسببة لتغير المناخ

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements

أكد وزير الخارجية سامح شكري أهمية رفع مستوى طموح عمل المناخ على جميع المستويات، ليس فقط فيما يتعلق بإجراءات الحد من انبعاثات الغازات المُسببة لتغير المناخ ولكن أيضًا فيما يتعلق بالدعم الذي تُقدمه الدول المتقدمة للدول النامية، وبما يُمكنها من الوفاء بالتزاماتها بموجب اتفاق باريس.

اقرأ أيضًا: وزير الري عن سد النهضة: كل الاحتمالات مطروحة.. ونستعد ببنية تحتية حول السد العالي

جاء ذلك في كلمة مسجلة ألقاها وزير الخارجية  في النقاش الموضوعي رفيع المستوى تحت عنوان تعزيز عمل المناخ من أجل ازدهار البشر وكوكب الأرض، والذي عقد في إطار أعمال النقاش الموضوعي رفيع المستوى بالجمعية العامة بالأمم المتحدة.

وأشار وزير الخارجية - في كلمته - إلى أهمية الدورة السادسة والعشرين لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ (COP26)، والتي ستعقد بمدينة جلاسجو في نوفمبر 2021، من أجل مواصلة العمل على تحقيق أهداف اتفاق باريس.

وأعرب عن تطلع مصر إلى أن تُسهم تلك الدورة في الانتهاء من "برنامج عمل اتفاق باريس" وتسوية القضايا العالقة منذ مؤتمر الأطراف السابق.

كما أعرب شكري عن تطلعه لأن تسهم مُخرجات الدورة السادسة والعشرين لمؤتمر الأطراف في الدفع بقضايا التكيف مع الآثار السلبية لتغير المناخ، لا سيما ما يتعلق بإقرار خطة عمل محددة بشأن الهدف العالمي للتكيف، وأن يتبنى المؤتمر نتائج واضحة بشأن توفير التمويل الدولي اللازم من خلال وفاء الدول المتقدمة بتعهد الـ 100 مليار دولار سنوياً لصالح جهود مواجهة تغير المناخ، وبما يُمكّن من تعزيز جهود الدول النامية في مواجهتها، وخاصة في القارة الأفريقية.

Advertisements