وزير الري: الإجراءات الأحادية في سد النهضة تزيد الوضع تعقيداً

سد النهضة - أرشيفية
سد النهضة - أرشيفية

أكد وزير الموارد المائية والري الدكتور محمد عبد العاطي، أهمية الأمن المائي كإحدى أدوات تحقيق الأهداف الأممية للتنمية المستدامة من خلال العمل على الاستغلال الأمثل لكل قطرة مياه، خاصة في ظل ما يواجه قطاع المياه في المنطقة من تحديات عديدة.

وقال الوزير عبد العاطي - في كلمته خلال فعاليات المنتدى العربي الخامس للمياه بدبي اليوم - إن التصدي لتلك التحديات يتطلب تطوير إدارة كافة الموارد الطبيعية المحلية والمشتركة وبصفة خاصة مورد المياه، مشيرًا إلى أهمية العمل على مواصلة التعاون الإقليمي لمجابهة التغيرات المناخية وإدارة أحواض الأنهار الدولية.

وشدد الوزير على ضرورة مراعاة التعاون في مشروعات السدود المنشأة على الأنهار الدولية وتشابكها مع التغيرات المناخية، وضرورة التعامل بجدية مع أي إجراءات أحادية تسهم في تفاقم تبعات تغير المناخ على مستوى أحواض الأنهار المشتركة، وفي مقدمتها إقامة السدود على الأنهار الدولية دون الأخذ في الاعتبار شواغل دول المصب.

ولفت وزير الري، إلى أن الإجراءات الأحادية والمعلومات المغلوطة حول سد النهضة من شأنها زيادة الوضع تعقيداً.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي