المصريون في إيطاليا: قاعدة 3 يوليو ترسم خطوط حمراء أمام أصحاب الأطماع

جورج قلادة رئيس جمعية المصريين بايطاليا
جورج قلادة رئيس جمعية المصريين بايطاليا

أكدت جمعية المصريين بايطاليا أن افتتاح قاعدة 3 يوليو العسكرية البحرية تأتي في ظل اهتمام القيادة السياسية بتطوير قدرات الجيش المصري بكل أسلحته في مواجهة أي تهديد أو خطر محتمل في المستقبل، بما يحمله الرئيس "عبد الفتاح السيسي" من رؤية مستقبلية للتهديدات التي تمر بها المنطقة. 

 

اقرأ أيضا | سعفان: مبادرة «سجل نفسك» تساهم في إزالة المعوقات أمام المصريين في الخارج

 

وقال "جورج قلادة "- رئيس الجمعية - في تصريحات خاصة لـ" بوابة أخبار اليوم "- إن القاعدة من الناحية الجغرافية تأتي في موقع استراتيجي وهام في الشمال الغربي لمصر ، وبجوار ليبيا ، وهي رسالة واضحة لأي دولة تفكر بأنها ستبعث بالأمن القومي المصري من خلال إرسال الميليشيات والمرتزقة إلى الاراضي الليبية، فضلاً عما تحمله القاعدة من جانب إيجابي وهو التدريب والوقوف بجوار الجيش الليبي خلال الفترة المقبلة لدعم قدراته وتحديثه لمجابهة الاخطار الموجودة في ليبيا وتطويره بما يحقق استقرار وعودة البلد . 


وأشار " قلادة " إلى أن القاعدة في هذا التوقيت وهذا المكان تضاف لقوة مصر البحرية في منطقتين هامتين ، هما قاعدة برنيس في الجنوب وقاعدة ٣ يوليو في الشمال، بما يطرق مصر من زاوية الحماية الداخلية ضد أية أخطار قد تنشأ في المستقبل، فضلاً عن أنها تقدم الدعم للدول المجاورة في نهوضها العسكري، ما يقطع بأن القيادة السياسية آنا رؤية نحو المستقبل. 


وأضاف "قلادة" أن هذه القاعدة بنيت على مساحة كبيرة وتضم أسلحة ومعدات متنوعة تحقق الأهداف التي أنشأت لأجلها، وترسم خطوطاً حمراء لكل من يرغب بالعبث بأمن مصر ومقدراتها في البحر، مثلما وضع الرئيس السيسي خطوطاً حمراء لأصحاب الأطماع في سرت والحفرة .

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي