القوات «البحرية والجوية» المصرية والفرنسية تنفذان عددًا من الأنشطة التدريبية بمصر

تدريبات عسكري مشتركة بين مصر وفرنسا
تدريبات عسكري مشتركة بين مصر وفرنسا

 

نفذت القوات البحرية المصرية والفرنسية تدريب بحري عابر فى نطاق الإسطول الجنوبى، بالإضافة إلى تنفيذ عناصر القوات الجوية المصرية والفرنسية للتدريب المشترك " رمسيس ـــ 2021 " بأحد القواعد الجوية المصرية .


جاء ذلك فى إطار خطة القيادة العامة للقوات المسلحة للإرتقاء بمستوى التدريب وتبادل الخبرات مع القوات المسلحة للدول الشقيقة والصديقة .

 

حيث نفذت القوات البحرية تدريبًا بحرياً عابراً بإشتراك الفرقاطة المصرية «سجم الفاتح» مع المجموعة القتالية المصاحبة لحاملة الطائرات الفرنسية «شارل ديجول» فى نطاق مسرح العمليات للأسطول الجنوبى ، وتضمن التدريب تنفيذ العديد من الأنشطة التدريبية المشتركة والتى تحقق الإستفادة القصوى لكلا الجانبين .

 

يأتى ذلك بالتزامن مع تنفيذ عناصر القوات الجوية المصرية والفرنسية التدريب المشترك "رمسيس ـــ 2021 " حيث إشتمل التدريب على تنفيذ العديد من الأنشطة التدريبية والطلعات الجوية المشتركة وذلك بمشاركة مجموعة من أحدث الطرازات للمقاتلات متعددة المهام لكلا الجانبين ، عكست مدى ما وصلت إليه القوات من مستوى راقى فضلاً على تبادل الخبرات التدريبية والتكتيكية فى التخطيط والتنفيذ وأساليب القيادة والسيطرة .

تأتى تلك التدريبات فى إطار دعم ركائز التعاون المشترك بين القوات المسلحة المصرية والفرنسية ، فضلاً على دعم الجهود الخاصة للإستفادة من القدرات الثنائية فى تحقيق المصالح المشتركة لكلا الجانبين ودعم جهود الأمن والإستقرار بالمنطقة .
 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي