سقوط عصابة «قطع الطريق» وسرقة السيارات بالإكراه في الشرقية 

المتهمين بحوزتهم المضبوطات
المتهمين بحوزتهم المضبوطات

 

قطع 4 عناصر إجرامية، الطريق على سيارة، واستوقفوا قائدها تحت تهديد السلاح، وقاموا بسرقتها وبيعها لأحد الأشخاص، الذي قام بتقطيعها لبيعها «خردة»، وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط المتهمين، وذلك تنفيذًا لتوجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، بملاحقة وضبط العناصر الإجرامية. 

تلقى مركز شرطة ههيا، بمديرية أمن الشرقية، بلاغًا من سائق بإحدى شركات المواد البلاستيكية، بمدينة العاشر من رمضان، أنه حال إستقلاله السيارة عهدته «مينى باص»، بأحد الطرق بدائرة المركز.. فوجئ بقيام 4 مجهولين يستقلون سيارة ملاكي، باعتراض طريقه وإيقافه وتهديده بأسلحة بيضاء، وسرقة السيارة ولاذوا بالهرب.

تم تشكيل فريق بحث، بإشراف اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير الداخلية، لقطاع الأمن العام، ومشاركة إدارة البحث الجنائى، بمديرية أمن الشرقية، بإشراف اللواء عمرو رؤوف مدير المباحث، توصلت جهوده إلى أن وراء ارتكاب الواقعة، 4 أشخاص لثلاثة منهم معلومات جنائية.

عقب تقنين الإجراءات، تم ضبط 3 منهم، وبمواجهتهم أقروا باستخدامهم السيارة الملاكي فى ارتكاب الواقعة، والتى قاموا بسرقتها كرهًا عن قائدها بدائرة مركز القصاصين بالإسماعيلية، واصطحابه داخلها وإنزاله بدائرة مركز شرطة ههيا بالشرقية، كما أرشدوا عن «الهاتف المستولى عليه، السيارة المستخدمة فى الواقعة، وبداخلها 2 سلاح أبيض «سنجة». 

وأضافوا بتصرفهم فـى السيارة المستولى عليها «المينى باص»، بالبيع لكلٍ من شخصين لهما معلومات جنائية، أمكن ضبطهما، وبمواجهتهما أقرا ببيع السيارة المستولى عليها لأحد الأشخاص مزارع مقيم بدائرة مركز شرطة بلبيس، وتم ضبط الأخير ، وبمواجهته اعترف مضيفًا بتقطيع السيارة المينى باص إلى أجزاء، أرشد عنها والأدوات المستخدمة، والعرض على اللواء إبراهيم عبد الغفار مساعد وزير الداخلية لأمن الشرقية، أمر بإتخاذ الإجراءات القانونية حيال المتهمين. 
 

اقرأ أيضا :- ضبط كميات من الـ«حشيش» فى الغربية وسوهاج

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي