مخالفاً لقرارات «لجنة كورونا» رئيس منطقة البحر الأحمر يشهد ختام دورة رمضانية

 رئيس منطقة البحر الأحمر لكرة القدم يشهد ختام دورة رمضانية بالغردقة
رئيس منطقة البحر الأحمر لكرة القدم يشهد ختام دورة رمضانية بالغردقة

 

 رغم قرار اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، بعدم السماح بإقامة الدورات الرمضانية في الأماكن المفتوحة أو المغلقة خلال شهر رمضان المبارك، إلا أن صلاح رمضان رئيس منطقة البحر الأحمر لكرة القدم التابعة لإتحاد الكرة المصرى، ضرب بتلك القرارات عرض الحائط حيث شهد ختام دورة رمضانية التى نظمتها إحدى الأكاديميات الخاصة، بالصالة المغطاة بمدينة الغردقة.

اقرأ أيضا| استثناء المناطق السياحية بالبحر الأحمر من قرارات الغلق في التاسعة مساءً

وفي تحد لقرارات الدولة بضرورة إتخاذ كافة الإجراءات والتدابير الاحترازية اللازمة لمواجهة تفشي وباء كورونا، لاسيما في ظل تزايد أعداد المصابين، أثارت الدورة الرمضانية التى نظمتها الأكاديمية "الإسبانية" إحدى الأكاديميات الخاصة، ردود أفعال متباينة من المواطنين بالمدينة.

حضر ختام الدورة الرمضانية صلاح رمضان رئيس منطقة البحر الأحمر لكرة القدم التابعة لإتحاد الكرة المصرى، وهشام إبراهيم محمد مدير المركز الدولي للتنمية الرياضية بالغردقة "الصالة المغطاة"، ومسئولى الأكاديمية، وعدد من أولياءالأمور، دون إتخاذ الإجراءات الإحترازية أو الوقائية منعًا لانتشار المرض.

من جانبه أشار هشام إبراهيم مدير الصالة المغطاة، نحن كمسئولين عن المكان ليس لنا علاقة بالدورة الرمضانية أو تنظيمها، الدورة من تنظيم إحدى الأكاديميات الخاصة التى تستأجر أحد ملاعبنا.

أضاف مدير الصالة المغطاة، أثناء تواجدي بمكتبي تم دعوتى للمشاركة فى حفل تسليم الجوائز، لكننا لم ننظم اى دورة رمضانية نظراً لأنها ممنوعة هذا العام.

فى نفس السياق اكد صلاح رمضان رئيس منطقة البحر الأحمر لكرة القدم التابعة لاتحاد الكرة المصرى، لم أحضر مباريات الدورة الرمضانية، بل شاركت فقط فى حفل الختامى لتسليم الجوائز، مضيفاً الدورة لم تكن من تنظيم المنطقة، بل كانت من تنظيم إحدى الأكاديميات الخاصة، وقمت فقط بتلبية دعوتهم، وأكد أن عدد اللاعبين الذين تم تكريم 50، وهو ما نفته الصور والفيديوهات المتداولة حيث تجاوز عدد اللاعبين 100 لاعب بخلاف أسرهم.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي