بسبب الموجة الحارة.. «الزراعة» توصي بتجنب التعرض للشمس وقت الظهيرة

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 

كتب: محرم الجهينى

خبراء: لها آثار سيئة على الماشية والدواجن وتهدد بنفوقها


أصدرت وزارة الزراعة عددا من التوصيات لتوعية المزارعين بمختلف أنحاء الجمهورية لاتخاذ التدابير اللازمة للتعامل مع موجات الحرارة المرتفعة للحفاظ على ثروتهم النباتية الزراعية وتفادى أية خسائر منها عدم تعرض المزارعين للشمس مباشرة وقت الظهيرةً وفي حال الضرورة ينبغي ارتداء قبعة لتجنب الإصابة ببعض الأمراض المتعلقة بالإجهاد الحراري نتيجة لتعرض الشخص لأشعة الشمس المباشرة لفترة طويلة خلال ارتفاع الحرارة.


وقال الدكتور أحمد عونى مدير المعمل المركزى للمناخ الزراعى، إن ارتفاع  درجات الحرارة يؤثر بشكل كبير على صحة الدواجن خاصة الكبيرة في العمر أي التي يتجاوز عمرها أكثر من 20 يوما وأنه في حال تجاوزت درجة الحرارة الحد المسموح به فإن ذلك يؤدى إلى إجهاد حرارى على الدواجن و يسبب ضرراً كبيراً على صحة الدواجن ويمكن أن يؤدي لنفوق أعداد كبيرة منه ويمكن تجنب ذلك برفع الأعلاف من أمام الدواجن فى فترات النهار قبل العاشرة صباحاً ومع شدة الحرارة، وتقديمها بعد الساعة الخامسة مساء مع  زيادة عدد المساقى مع رفع مستوى المياه فيها لترطيب جسم الدواجن ويفضل استخدام ماء بارد رش جدران وأسطح العنابر بالماء من الخارج صباحا لخفض درجة الحرارة واستخدام مضادات الإجهاد الحرارى وفيتامين «c» فى ماء الشرب وضرورة عدم إجهاد الطيور بالعلاج واللقاحات وتأجيل ذلك لفترات لا تعانى فيها الدواجن من الإجهاد الحرارى وتركيب ستائر من الخيش في الواجهات المعرضة للشمس مع ترطيبها باستمرار بالماء لخفض درجة الحرارة وعمل عنابر بصورة هندسية للاستفادة من التهوية الطبيعية لتقليل تأثير ارتفاع درجة الحرراة.


وأوضح الدكتور طارق سليمان رئيس قطاع الثروة الحيوانية، أن ارتفاع درجة الحرارة له تأثير أكبر من انخفاضها على الماشية فكلما ارتفعت الحرارة يؤدي إلى إجهاد الحيوانات خاصة الماشية الحلابة بجانب قلة كمية الغذاء التي يتناولها الحيوان وهذا ينعكس بدوره على إنتاجية الحيوان لذلك لابد من اتخاذ عدة إجراءات احترازية لتفادى أي أضرار صحية على الحيوانات، والاهتمام بعمل علائق تتماشى مع ظروف الإجهاد الحراري وعمل نظام حماية مناسب للحيوانات مثل المظلات المرتفعة وعمل نظام رش ضبابى خلال فترات ارتفاع درجات الحرارة والاهتمام بالتطعيم والاستفادة من القوافل البيطرية التي تقوم بها الوزراة.


وأشار الدكتور محمد رجائي رئيس الإدارة المركزية لحدائق الحيوان، إلى أنه تم اتخاذ عدة إجراءات احترازية لتفادي أي أضرار صحية للحيوانات بسب الموجة الحارة خاصة حديقة حيوان الجيزة نظرًا لأنها أكبر الحدائق بجانب 7 حدائق إقليمية في الفيوم وبنى سويف والعريش وكفرالشيخ والغربية والإسكندرية والشرقية لتفادى موجة الحر الشديدة التى تشهدها البلاد وتأثيرها السلبي على الحيوانات لذا تم قيام لجان بيطرية بالفحص على جميع الحيوانات وإعطائها المضادات اللازمة عند حدوث ارتفاع في درجات حرارتها.


وقالت الدكتورة مها صابر مديرة حديقة الحيوان بالجيزة، إن الحديقة قررت توزيع المثلجات للترطيب على الحيوانات وعمل حمامات بالمياه الباردة مرتين كل يوم وتقديم المثلجات والفاكهة الباردة وتقديم محلول معالجة الجفاف مع فيتامين سي لرفع المناعة للقرود والشمبانزي مع زيادة كميات المنصرف من المياه الجوفية إلى البرك والبحيرات الموجودة داخل البحيرة، لتحسين نوعيتها وخفض درجات الحرارة بها وتجديد مياهها خاصة أن معظم الحيوانات مناخها الرئيسى أفريقيا وأسيا باستثناء الدببة والشامبنزى التى نوفر لها لوائح الثلج ونترك لها المبيت مفتوحا.    

اقرأ أيضا| حملات مكثفة لزراعة البحيرة  لمكافحة الحشرات بدمنهور.. صور

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي