لعشاق الظواهر الفلكية.. بداية موسم برق الأشباح 2021

بداية موسم برق الأشباح 2021
بداية موسم برق الأشباح 2021

يستعد عشاق وهواة متابعة ورصد الظواهر الفلكية الفريدة، لاستقبال العواصف الرعدية الربيعية والتي غالبًا ما تنتج اولى التدفقات الكبيرة من البرق الموجّه إلى الأعلى - المعروف باسم "برق الأشباح "، بما في ذلك نوع مكتشف حديثًا يسمى "الطيف".

 

من المعروف أن رؤية برق الأشباح بالعين المجردة في العادة يكون من المستحيل حيث تتشكل أعلى العواصف الرعدية ثم تختفي في وقت أقل من ومضه، ويعتقد الآن أنه قبل أيام التلوث الضوئي رصدت هذه الظاهرة كثيرا أكثر مما نتوقع .

 

ووفقا لجمعية الفلكية بجدة، برق الأشباح شكل غريب من التفريغ الكهربائي في أعلى الغلاف الجوي للأرض وفي بعض الأحيان يطلق عليه " برق الفضاء " بسبب انه يصل إلى ارتفاعات مرتبطة بالشهب والغيوم التي تسمى غيوم الصيف الزرقاء الكهربائية المضيئة، و أضواء الشفق القطبي.

برق الأشباح مختلف عن البرق المعتاد ، فهو يتشكل على إرتفاع حوالي 80 كيلومتر عندما يحدث اندفاع عنيف للبرق يسحب الكثير من الشحنات في الغيوم القريبة من سطح الأرض ، وتضرب المجالات الكهربائية أعلى الغلاف الجوي للأرض وتكون النتيجة " برق الأشباح " وكل هذه العملية تستغرق حوالي 20 جزء من ألف جزء من الثانية.

 

يعتقد بأن برق الأشباح له علاقة بالأشعة الكونية : وهي جزيئات دون ذرية قادمة من أعماق الفضاء تضرب أعلى الغلاف الجوي للأرض وينتج عن ذلك الكترونات ثانوية والتي بدورها من الممكن أن تحفز حدوث برق الأشباح.

 

اقرأ أيضاً: أهم الأحداث والظواهر الفلكية لشهر إبريل 2021

 

 رصد برق الاشباح منذ 100 سنه على الاقل، على الرغم من ذلك ،  فإن معظم العلماء لم يصدق بوجوده حتى العام 1989 عندما تم توثيقها بواسطة كاميرات على متن مكوك الفضاء.

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي