رئيس تنشيط السياحة: تأمين كامل لصحة وسلامة السياح الروس حال عودتهم لمصر

الرئيس التنفيذي لهيئة تنشيط  السياحة المهندس أحمد يوسف
الرئيس التنفيذي لهيئة تنشيط  السياحة المهندس أحمد يوسف

أكد الرئيس التنفيذي لهيئة تنشيط  السياحة، المهندس أحمد  يوسف، أن وزارة  السياحة والآثار لم تتلقي أي خطابات رسمية بعودة السياحة الروسية .

 

وأشار «يوسف» خلال حواره لـ«بوابة أخبار اليوم»، إلى أن مصر مستعدة لاستقبال الروس من أول تأمين المطارات  وتحاليل الـpcr  إلى الغرف الفندقية، مؤكدا أن جميع الاجراءات الاحترازية المصرية ضد فيروس كورونا تضمن صحة وسلامة السياح في جميع  المطارات المصرية.

وأوضح أن الطيران الروسي مفتوح فقط  للعاصمة القاهرة، ولكنه ما زال معلقا أمام المقاصد السياحية المصرية، ولا يوجد أي بيانات أو إخطارات رسمية تشير إلى عودته.

 

اقرأ أيضا|

 

وعن موكب المومياوات الملكية رئيس هيئة تنشيط السياحة، أن موكب المومياوات الملكية أفضل دعاية لمصر، ونقل صورة رائعة عن مصر وهذا يؤثر إيجابيا على الحركة السياحية الوافدة إلى مصر.

وأشار أحمد يوسف، إلى أنه بالطبع سيتم وضع لوجو موكب المومياوات الملكية في جميع الحملات الترويجية لوزارة السياحة والآثار كما سيتم وضعها في المعارض الدولية التي سنشارك فيها مستقبلا.

 

وقال الرئيس التنفيذي لهيئة تنشيط السياحة إن الحفل الأسطوري الذي شهده العالم جهد استمر لمدة عامين وبالتنسيق الكامل بين جميع جهات الدولة المعنية والتي أثبتت أن عندما تتكاتف جميع جهات الدولة تظهر مصر بمظهر يليق بحضارتنا العريقة.

 

وأوضح المهندس أحمد يوسف، أنه تم تنفيذ حملة ترويجية لموكب المومياوات الملكية منفصلة تم تقسيمها إلى 3 مراحل مرحلة قبل الحدث وهي مرحلة التشويق باستخدام مواقع التواصل الاجتماعي لتشويق المصريين والأجانب بأن هذا الحث أسطوري وفريد والمرحلة الثانية وقت الحدث كان هدفنا أن العالم بأكمله يشاهد الحدث عبر مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بمصر والمرحلة الثالثة وهو استغلال الحدث في الترويج و الدعاية مقاصد السياحية والأثرية في مصر وسيتم تنفيذ ذلك بالترويج بمقاطع  الفيديو التي تم تصوريها خلال الحدث في الترويج.

 

اقرأ أيضا|

 

وأكد الرئيس التنفيذي لهيئة تنشيط السياحة أن مردود الدعاية لموكب المومياوات الملكية ايجابي جدا لان كلمة موكب المومياوات الملكية كانت الأكثر بحثا في مصر والعالم لمدة يوم كامل و هذا كان هدفنا من استخدام مواقع التواصل الاجتماعي في الدعاية للحدث .

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي