نزار الفارس عن رانيا يوسف: لم أتحرش بسيدة في عمر أمي

نزار الفارس ورانيا يوسف
نزار الفارس ورانيا يوسف

أطلق الإعلامي العراقي نزار الفارس تصريحات مثيرة ضد الفنانة رانيا يوسف مقحما والدته في الأزمة، وذلك خلال استضافته في برنامح «كشف حساب» الذي تقدمه الإعلامية الكويتية مي العيدان على شاشة قناة «سكوب».

 

وقال نزار: «لم أتحرش برانيا يوسف فهي في عمر أمي بل أكبر.. واحنا في زمن النساء يتحرشن بالرجال.. ووالدتي ما شاء حلوة ومديرة في مدرسة وصغيرة إذ يبلغ عمرها 46 عاما».

 

وأبدى نزاراستعداده لاستضافة رانيا يوسف في لقاء تليفزيوني ثاني، بعد اللقاء الأول الذي تسبب في الأزمة معها.

 

وعن خلاصة تجربة محاورته لرانيا يوسف، وما إن كانت كاذبة، قال الفارس: «للتاريخ هي صادقة كثيرا، وقلبها أبيض ومصطلحاتها تخونها وهي ليست كما نراها على الشاشة بل إنسانة راقية بكل ما تحمل الكلمة من معنى ومحترمة وهادئة ومتواضعة جدا».

 

وكلف الإعلامي العراقي نزار الفارس، المستشار هيثم عباس باتخاذ الإجراءات القانونية ضد الفنانة رانيا يوسف بعد اتهامها له باقتطاع أجزاء من حلقتها في برنامج «مع الفارس» للإضرار بها.

 

كما أصدر مكتب المحامى طارق العوضي محامى الفنانة رانيا يوسف بيانا إعلاميا منسوبا لها اتهمت فيه المذيع العراقي نزار الفارس بعد التزامه بميثاق الشرف الإعلامي وأنه تعمد إظهارها بشكل غير لائق بالإضافة إلى تغييره فحوى حديثها وإظهار لقطات مجمعة من الحوار «برومو»  تعطي معنى زائفا ومشوها لحقيقة ما قيل على طول مدة الحوار وقالت إنها قدمت شكوى رسمية ضده إلى السفير العراقي بالقاهرة.

 

كانت رانيا يوسف حلت ضيفة على برنامج «مع الفارس» أول يناير الماضي، وكان لها العديد من التصريحات الجريئة عن إطلالاتها والحجاب، وتسببت هذه التصريحات في تقديم أحد المحامين بلاغا ضدها وأصدرت النيابة قراراً بإحالة البلاغ للمحاكمة، وحددت جلسة 21 فبراير الجاري موعداً للجلسة الأولى.
 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي