Advertisements

وزير الكهرباء : مصر تتمتع بثراء واضح في الطاقة المتجددة

 وزير الكهرباء والطاقة المتجددة د.محمد شاكر
وزير الكهرباء والطاقة المتجددة د.محمد شاكر
Advertisements


صرح وزير الكهرباء والطاقة المتجددة د.محمد شاكر أن مصر تتمتع بثراء واضح فى مصادر الطاقات المتجددة والتي تشمل بشكل أساسي طاقة الرياح والطاقة الشمسية وتصل القدرات الكهربائية التي يمكن إنتاجها من هذه المصادر إلى حوالي 90جيجاوات.

شاهد أيضا : وزير الكهرباء | الغاء مبدأ «ادفع ثم اشتكي» من فاتورة الكهرباء
وأشار شاكر إلى العديد من الإجراءات التى اتخذتها مصر لتعزيز الاستفادة من الإمكانيات الهائلة من الطاقات المتجددة التى تمتلكها مصر وذلك من خلال تشجيع القطاع الخاص على الاستثمار في مجال إنشاء وتملك وتشغيل محطات إنتاج وبيع الكهرباء المنتجة من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح.
وذكر شاكر أنه مع نهاية عام 2019 استطاعت الطاقة المتجددة في مصر وبنجاح ترسيخ مشاركة القطاع الخاص في تنفيذ مشروعاتها، واكتمل إنشاء وتشغيل مجمع بنبان للطاقة الشمسية الذى يضم 32 محطة شمسية بإجمالي قدرات 1465 ميجاوات من الطاقة الكهربائية، لتعظيم الاستفادة من إمكانيات مصر من الطاقات المتجددة خاصة الطاقة الشمسية والذى له أثر بالغ في تطوير البنية التحتية و دعم الشبكة القومية الموحدة للكهرباء، وقد حاز المشروع على جائزتين عالميتين: جائزة Global Award لعام 2017 وجائزة البنك الدولي عام 2019، وباستثمار أجنبى مباشر بلغ نحو 2.0 مليار دولار أمريكي.


وقد بلغ إجمالى القدرات المركبة التى تم إنتاجها من محطات الطاقة المتجددة في مصر حوالى 5878 ميجاوات، بالإضافة إلى قدرات إضافية سيتم الإنتهاء منها بنهاية 2021، لتصبح إجمالى نسبة المشاركة من الطاقات المتجددة حوالى 20% من الحمل الأقصى، والتى كان من المستهدف الوصول لها بنهاية عام 2022.
وزير الكهرباء: الاعتماد على الطاقة المتجددة لاستخراج «الهيدروجين الأخضر»
صرح الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، أن الوزارة تستهدف الاعتماد على الطاقة الشمسية والرياح فى تحليل المياه لتوليد غاز الهيدروجين الأخضر.
وأكد «شاكر» أن الهيدروجين الأخضر من المصادر الأقل تكلفة في إنتاج الكهرباء والصديقة للبيئة وتسعى الوزارة لتنويع مصادر الطاقة فى إطار تنفيذ استراتيجية 2035 وأن الاعتماد على الطاقة المتجددة في توليد الكهرباء سيساهم فى خفض أسعار بيع الكهرباء.
وأضاف «شاكر» أن إدخال التكنولوجيا الحديثة فى إنتاج الكهرباء سيساهم فى خفض أسعار الكهرباء، مشيرا إلى أنه على سبيل المثال محطات بنى سويف والعاصمة الإدارية الجديدة والبرلس التى تنفذها شركة سيمنز الألمانية بقدرة 14 ألفا و400 ميجا وات توفر سنويا ما يزيد عن مليار دولار، وهو عبارة عن الوفر فى استخدام الوقود.

Advertisements

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي

 

Advertisements

 

 

 


Advertisements