معاون وزير الإسكان: إصدار رخص البناء إلكترونيا خلال 6 أشهر

 الدكتور وليد عباس معاون وزير الإسكان
الدكتور وليد عباس معاون وزير الإسكان

قال الدكتور وليد عباس، معاون وزير الإسكان والمشرف على قطاع التخطيط والمشروعات، إنه في ظل إيجاد المرونة والتحول الرقمي تم إطلاق استراتيجية هيئة المجتمعات العمرانية لتخدم التحول الرقمي الذي تبغاه الدولة، عبر إصدار رخص إلكترونية خاصة بالبناء بدون تعامل مباشر مع الموظفين خلال الـ6 أشهر المقبلة.

اقرأ أيضا | الإسكان تتابع أعمال الرفع المساحي للمرحلة الأولى بمدينة رأس الحكمة الجديدة

وأضاف «عباس»، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «مساء DMC» والذي يقدمه الإعلامي رامي رضوان والمذاع على فضائية «DMC»، اليوم الأربعاء، أن الموقع سيسمح للمواطنين بإصدار تراخيص البناء عبر الإنترنت للمجتمعات العمرانية الجديدة بالمدن الجديدة بشكل أولي، لحين تعميمها على باقي المناطق قائلا: "يتم رفع الرسومات والدفع الإلكتروني، وتخرج الرخصة على الموقع ويمكن للشخص طباعتها بشكل مباشر، وخلال 6 أشهر سنكون أنهينا ذلك التطبيق".

وأوضح "عباس"، أن كل المكاتب الاستشارية المعتمدة من نقابة المهندسين ستكون متاحة عبر صفحة الوزارة على الإنترنت، حيث أن المنظومة لا تخص التراخيص فقط، ولكنها تخص المخالفات أيضا التي يتم رصدها عبر الموقع لإنهاء الاحتكاكات المباشرة بين المواطنين والموظفين قائلا: "إحنا مش هنعمل الرخص فقط، واللي بيساعدنا في ده أساتذة من الجامعات".

وأكد أن الوزارة تسعى للانتهاء من عمل تطبيق إلكتروني لتقديم تراخيص البناء خلال 6 أشهر، وسيتم إتاحته عبر الإنترنت بخطوات سهلة وسلسلة، وسيتمكن المواطن من خلالها الحصول على رخصة للبناء عبر الإنترنت دون اللجوء إلى أي من المراكز الخاصة بهيئة المجتمعات الخاصة بوزارة الإسكان.

وأشار معاون وزير الإسكان والمشرف على قطاع التخطيط والمشروعات، إلى أنه مستقبلا لن يكون هناك وجود لمخالفات البناء التي يقوم بها البعض، حيث أن عدد موظفي التراخيص سيقوموا بالنزول إلى الشارع ويرصدوا مثل تلك المخالفات على أرض الواقع وتسجيلها بشكل إلكتروني، لافتا الى أن المواطن لن يذهب للأحياء للحصول على تراخيص البناء وسيكون التعامل إلكترونيا، وسيتم تسجيل كل الشركات والأفراد الصادر لها تراخيص للبناء عبر الإنترنت في المرحلة الثانية من النظام الجديد .

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي