القبض على السورية إنجي خوري في قضية آداب بعد «الفيديوهات الفاضحة»

السورية إنجي خوري
السورية إنجي خوري

تداولت تقارير ومصادر إخبارية عن صحف لبنانية أن النيابة العامة السورية، أمرت بالتحقيق مع إنجي خوري نجوى خليق الله بعد توجيه تهم السب والذم والتشهير لها، ودخولها الأراضي اللبنانية بدون علم الجهات الحكومية.


وكشف أحد المواقع البيانية، أن الفنانة السورية أنجي خوري، واسمها الحقيقي نجوى خليق الله، قد تم توقيفها من قبل الأمن الجنائي السوري في محيط منطقة المزة، بعد دعوى قضائية رفعت ضدها من قبل فنانة لبنانية.


وتفيد المعلومات أن القضية التي تواجهها نجوى تتعلق بالقدح والذم والتشهير فضلاً عن قضية آداب، إضافة الى دخولها الأراضي اللبنانية خلسة في الأشهر الماضية، لأكثر من مرة.


وتقول المصادر إن وكيل الفنانة اللبنانية القانوني، وهو سوري الجنسية، تابع القضية عن كثب، حتى تم توقيف أنجي ونقلها الى أحد المقرات الأمنية للتحقيق معها، وفي حال ثبوت موضوع خروجها من سوريا الى لبنان بطريقة غير شرعية، فسوف تواجه السجن لمدة 6 أشهر على الأقل.


أما عن هوية الفنانة التي رفعت دعوى على أنجي، فهي الفنانة اللبنانية شيراز، التي تقاضيها في لبنان وسوريا، بعد هجومها الأخير عليها والتشهير بها، اثر تحالف خليق الله مع الفنانة اللبنانية قمر.

وتداول على السوشيال ميديا في ديسمبر الماضي، صورة من المقطع الفيديو الفاضح للممثلة السورية، ضمن مقاطع الفيديو المصورة التي تم تسريبها لها خلال الفترة الأخيرة. 

وكانت إنجي خوري، قد كشفت في بثٍ مباشر عبر مواقع التواصل الإجتماعي، عن علاقة الحب، التي جمعتها بالناشط اللبناني ربيع الزين، مشيرة إلى أن العلاقة استمرت لمدة 4 سنوات. 

وأشارت خوري، إلى أن علاقتها بـ ربيع الزين كانت كتب كتاب، وأضافت أن أهلها كانوا يعرفون بهذه العلاقة وأنهما كانا على وشك الزواج، إلا أن مشاكل حدثت بينهما.

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي