حول الحوكمة والتنمية المستدامة 

غدًا.. المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة يعقد جلسته الحوارية الثانية

المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة
المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة

يعقد المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة، الذراع التدريبي لوزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، غدًا الأربعاء، جلسته الحوارية الثانية حول الحوكمة والتنمية المستدامة؛ وذلك عبر تقنية  zoom، وتتناول الجلسة الحوارية مقدمة عامة عن الحوكمة، والتعرف على أحد تطبيقات الحوكمة (مكافحة الفساد)، ومقدمة عامة عن التنمية المستدامة.

وأوضحت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية ورئيس مجلس أمناء المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة، أن المعهد يستهدف تيسير الإجراءات وتطوير القواعد المنظمة للتعامل مع مؤسسات الدولة وأجهزتها المختلفة والتنسيق بين الجهات المعنية ذات الصلة سواء على المستوى المركزي أو المحلي، وذلك طبقا لمعايير الحوكمة الرشيدة، إلى جانب رصد ومتابعة وضع مصر في مؤشرات الحوكمة والتنافسية والتنمية المستدامة الإقليمية والدولية، ووضع استراتيجية قومية وخطة عمل وطنية لتحسينها بالتنسيق مع مختلف وحدات الجهاز الإداري للدولة.

من جانبها أشارت الدكتورة شريفة شريف، المدير التنفيذي للمعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة، إلى أن الجلسات الحوارية التي يعقدها المعهد تأتي في إطار التوعية والتعريف بالحوكمة والتنمية المستدامة، مشيرة إلى أن اللقاءات متاحة للمشاركة من قبل العاملين بالقطاعات من المختلفة في الجهاز الاداري للدولة والقطاع العام والخاص والمجتمع المدني، ويقدم الجلسات الحوارية عدد من الممارسين الفاعلين في مجال تنفيذ السياسات المعنية بالحوكمة والتنمية المستدامة.

 وأكدت شريف، أن جلسات التوعية تظهر أهميتها في كونها توضح ماهية الحوكمة بأنها السياسات والنظم والعمليات الضامنة لكفاءة العمل والإدارة الجيدة للموارد والتوجية والرقابة، مشيرة إلى أن الحوكمة هي الأساس لتحقيق حكم قائم علي الشفافية والمساءلة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وبالتالي تحقيق الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي بالدول. 
 

إقرأ أيضاً

التخطيط تعلن «خطة المواطن الاستثمارية» في أسيوط للعام المالي 20/2021

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي