«الإنتاج الحربي» تقدم نموذجين لأوتوبيسين يعملان بالغاز الطبيعي

أوتوبيس يعمل بالغاز الطبيعي
أوتوبيس يعمل بالغاز الطبيعي

تطلق وزارة التجارة والصناعة، المعرض الأول لتكنولوجيا تحويل وإحلال المركبات للعمل بالطاقة النظيفة والذي انطلق اليوم وحتى 6 يناير 2021، تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

ويشارك في المعرض كبريات شركات السيارات العاملة في السوق المصري والمنتجة للسيارات التي تعمل بالغاز الطبيعي، وكذا الوكلاء والمستوردون للسيارات ذات الوقود المزدوج "بنزين – غاز" إلى جانب عدد من الشركات المنتجة للصناعات المغذية للسيارات، فضلاً عن الجهاز المصرفي ممثلا في عدد كبير من البنوك، بالإضافة إلى جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

وخلال فعاليات المعرض، تم إطلاق المبادرة الرئاسية لتحويل وإحلال السيارات للعمل بالغاز الطبيعي والتي تستهدف الارتقاء بنمط حياة المواطن المصري ودعم الصناعة الوطنية، فضلاً عن تعظيم الاستفادة من توافر واكتشافات الغاز الجديدة في مصر مؤخرًا، ودعم توجهات الدولة لاستخدام الغاز كوقود بديل عن السولار والبنزين.

 وتلقى  المبادرة اهتمام كبير من رئيس مجلس الوزراء د.مصطفى مدبولي، والذي وجه بأهمية تضافر جهود كافة أجهزة الدولة لإنجاح المبادرة والتي ستتيح للمواطن المصري إقتناء سيارة جديدة بأسعار تتناسب مع مستوى دخل المواطن .

ويستهدف المعرض التوعية بالفوائد الإقتصادية والبيئية التي يمكن أن تعود على المستهلك من إقتناء سيارات تعمل بالغاز الطبيعي، والتوعية ببرامج التمويل المتاحة للمواطنين لتسهيل عمليات تحويل السيارات التى يمتلكوها لتعمل بالوقود المزدوج "بنزين - غاز "، بالإضافة إلى استعراض الطرازات المتاحة من السيارات المحولة للعمل بالغاز الطبيعي، فضلاً عن تعزيز التواصل بين الأطراف المعنية بالبرامج من جهات حكومية ومجتمع أعمال والمستهلكين، وإعطاء رسالة لشركات السيارات المحلية والأجنبية بشأن دعم الدولة للتوجه القائم على تعزيز الاعتماد على تكنولوجيا استخدام الغاز في السيارات بالسوق المحلي، إلى جانب بحث سبل تعزيز التعاون المشترك مع الشركات الأجنبية في هذا المجال لتعميق التصنيع المحلي، والتوعية بالخطوات المتخذة لتوفير البنية التحتية اللازمة لخدمة السيارات العاملة بالغاز الطبيعي.

جدير بالذكر أن المعرض يأتي في إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، للحكومة بأهمية التوسع في استخدام المركبات التي تعمل بالغاز الطبيعي، والبدء في تنظيم معرض بمشاركة كبريات الشركات المصنعة للسيارات يتضمن أحدث ما تم التوصل إليه في هذا المجال، فضلاً عن منح حافز نقدي ملائم للمواطنين من مالكي السيارات المتقادمة، والراغبين في إحلالها بأخرى جديدة تعمل بطاقة الغاز، وذلك كدعم للإجراءات التمويلية للتعاقد.

ويتضمن المعرض عدداً من الفعاليات تشمل عرض نماذج حقيقية للسيارات العاملة بالغاز الطبيعي أو المعدلة، ووجود جناح خاص لاستلام طلبات تسجيل المواطنين الراغبين في الاستفادة من البرنامج، إلى جانب عقد ورش عمل بهدف شرح البرنامج وخطوات إتمام التحويل، وكيفية التغلب على العقبات الفنية، لدي مالكي السيارات، وعرض الخطوات التنفيذية المتخذة من الحكومة لدعم خطط التوسعات على الطرق ومحطات التموين بالغاز الطبيعي ومراكز الخدمة، بالإضافة إلى مشاركة ممثلي الشركات الأجنبية من خلال جلسات عمل افتراضية لتقديم تجارب ونماذج السيارات المنتجة، وبحث فرص التعاون المشترك بين ممثلي مراكز البحث العلمي ذات الصلة بالصناعات الهندسية مع شركات السيارات العالمية وفرص تعميق التصنيع المحلي.

ويشارك فى إقامة هذا المعرض عدداً من الشركات المنتجة للسيارات فى مصر والوكلاء والمستوردون وكافة الأجهزة والوزارات المعنية ومنها وزارة الإنتاج الحربى من خلال مصنع "إنتاج وإصلاح المدرعات " والذى سيقوم بتقديم نموذجين لعدد " 2 أوتوبيس" يعملان بالغاز الطبيعي، وكذلك وزارات الداخلية والنقل والبترول والبيئة والتعليم العالي والبحث العلمي والمالية والتنمية المحلية، بالإضافة إلى الهيئة العربية للتصنيع وذلك بهدف التوصل إلى رؤية شاملة لكافة التفاصيل المتعلقة بهذه المبادرة القومية.

اقرأ أيضًا :10 معلومات عن المعرض الأول لتكنولوجيا المركبات النظيفة

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي