Advertisements

بعد «فوتوسيشن سقارة».. شاهد الأزياء الحقيقية للرجال والنساء في مصر القديمة

صورة موضوعية
صورة موضوعية
Advertisements

قام البعض بتصوير شابة مصرية في هيئة يعتقدون أنها للملكة المصرية القديمة الشهيرة كليوباترا السابعة، غير أنهم صوروها في ملابس غير لائقة، لم تكن قريبة بأي درجة من كليوباترا، وهو ما يدعى لمعرفة شكل ملابس الرجال والنساء في مصر القديمة. 
 
يقول د. حسين عبد البصير مدير متحف الآثار بمكتبة الإسكندرية، في تصريحات خاصه  لـ «بوابة أخبار اليوم» ، إن ملابس الرجال في مصر القديمة كانت عبارة عن زيًا قصيرًا، يعرف باسم "النقبة"، وكان يستر العورة والجزء السفلي من الجسد؛ وذلك لطبيعة عمل الرجال خارج المنزل والتي كانت تقتضي من الرجال سهولة وحرية الحركة سواء في الحقول أو في المعارك أو في المعابد وغيرها من الأنشطة التي كان يقوم بها المصري القديم.
 
وأضاف عبد البصير، أن الملوك في مصر القديمة كان زيهم مميزا والذي كان يحمل العديد من الشارات الملكية التي تؤكد وتدل على مكانتهم السامية في المجتمع المصري القديم باعتبارهم ممثلي الآلهة على الأرض، وكان صدر الرجال عاريًا غالبًا في معظم مناظر الفن المصري القديم، وعلى العكس من ذلك نجد أن النساء، خصوصًا نساء الطبقة العليا والنبيلات، كن يلبس زيًا طويلاً وقورًا محتشمًا.

وتابع د. «عبد البصير» أن ملابسهن كانت ذات أكمام قصيرة أو طويلة، أو كانت ذات حملات في بعض الأحيان، غير أنها لم تكن عارية الكتفين أو "cut"، كما حاول البعض تصوير ملكات أو نساء مصر الفرعونية أو البطلمية على هذا النحو المخالف لحقيقة المجتمع المصري القديم ولقواعد ومناظر الفن المصري القديم.

وكانت ملابس الملكات المصريات تمتاز بالطول والجمال والوقار وروعة الأقمشة وبراعة التصميم ودقة الزخرفة، فضلا عن اتصافها ملابسهن بتعدد طبقات الزي، إن كان الزي شفافًا، وعلى العكس من ذلك نجد في بعض الأحيان والمناظر أن زي الخادمات والطبقات المتواضعة كان عبارة عن ملابس تميل للتحرر، وكانت شفافة، وأحيانًا قصيرة، وكانت تظهر أكثر مما تخفي خصوصًا في مناظر الولائم والحفلات وغيرها من المناظر التي كانت ذات مغزى وتم تنفيذها في الفن المصري القديم لأغراض ترتبط بالعالم الآخر، وكانت النساء العاملات أيضًا يلبس ملابس عملية بسيطة، لكنها كانت وقورة. 

كانت مصر القديمة مجتمعًا محافظًا للغاية في تصوير النساء، وكانت المرأة ذات أهمية كبرى في المجتمع المصري القديم، هذه هي مصر القديمة التي علمت العالم كله الضمير والأخلاق والقيم وكل شيء جميل وصادق وطيب.

اقرأ أيضا على غرار فتاة سقارة.. سياح يتصورون أمام المزارات الأثرية المصرية
 

 

Advertisements


Advertisements