إتيكيت المرأة | العطر والملابس.. قواعد تجعلك متألقة دائما

الإتيكيت
الإتيكيت

 

الإتيكيت هو قواعد هامة يجب أن نستخدمها في حياتنا اليومية وقد نتعلمها من خلال الممارسة وننقلها إلى أولادنا، لأن أي سلوك يسلكه الإنسان يمكن أن يعكس صورة إيجابية أو سلبية عنه.

وعن إتيكيت المرأة، فهي محط أنظار من يحيطون بها لذا يجب عليها أن تتمسك بقواعد التألق، حيث أن المرأة المتألّقة اجتماعيًّا تشكل مركز جذب لكلّ من حولها، وتثير الحيوية في محيطها ما ينعكس إيجابا على نجاحها في حياتها العملية والعائلية.

ومن حيث المظهر الخارجي يجب أن تكون ملابسها منسجمًة مع طبيعة المناسبة التي تتواجد فيها، لذلك يجب عليها أن تنتبه إلى نوع عطرها ورائحة فمها التي ينبغي أن تكون زكية.

وعن آداب الحديث والتصرفات والسلوك، فعلى المرأة الذكية أن تتجنب الدخول في نقاشات لا تعنيها أو المشاركة في موضوعات ليس لديها معرفة كافية عنها، أو كانت غير متأكدة من آرائها، كذلك عليها تجنب الإكثار الحديث عن النفس أو التباهي بصفاتها الشخصية، وهذا من الضروري ضبط أعصابها قدر المستطاع عندما يثار موضوع يسبب لها إزعاجا أو الإنتقال إلى مكانٍ آخر بشكلٍ هادئ.

وكذلك على النساء المعتادات على الحديث عن أولادهنّ المميزين ألّا يفرطن في الحديث عن تصرفاتهم الذكية وتميزهم ونتائجهم المدرسية الباهرة، لأن هذا قد يضجر الموجودين لذلك من المستحب التحدّث في شؤون تهمّ جميع الناس.

فالتربية الجيدة لا تمنح صاحبها البساطة وحسب، لكن تمنحه أيضا الثقة بالنفس التي تعبر عن ذاتها بالاطمئنان وتغرس في نفسه ميزة التسامح التي تسر القريبين والبعيدين وبعد تطبيق مبادئ الإتيكيت والرقي يقدّم الدليل القاطع على احترام الإنسان لنفسه وتقديرها فالإنسان مخلوق اجتماعي بطبعه وهو يميل إلى المشاركة والعيش ضمن الجماعات البشرية ولذلك عليه أن يتعلّم ممارسة السلوك السليم والالتزام بالقواعد والمبادئ التي تنظم هذا السلوك.

اقر أيضا

تعرف على قائمة الأبراج الأكثر مماطلة قبل التعامل مع الأشخاص 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي