Advertisements

وفاة أول طبيب مصري بالكويت بعد إصابته بـ«كورونا»

محمد سعفان، وزير القوى العاملة
محمد سعفان، وزير القوى العاملة
Advertisements

تلقى محمد سعفان، وزير القوى العاملة، تقريرًا عاجلا اليوم الجمعة من مكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بسفارة مصر بالكويت في إطار متابعته على مدار الساعة يوميا مع المكاتب العمالية أحوال العمالة المصرية في دول العمل.

وأوضح  هيثم سعد الدين المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لـ وزارة القوى العاملة، أن الوزير تلقى تقريرا من المستشار العمالي بالكويت أحمد أبراهيم أشار فيه إلي وفاة أول طبيب مصري في الكويت بعد إصابته بفيروس كورونا، لافتا إلي أن الطبيب المصري يدعى طارق حسين مخيمر، كان يعمل في مستشفى زين كأخصائي أنف وأذن وحنجرة ويبلغ من العمر نحو 62 عاما، وقد عمل بدولة الكويت وأشارت المصادر الى ان الطبيب يعمل في الكويت منذ نحو اكثر من 20 عاما.

وقال المستشار العمالي في تقريره أن الطبيب كان من العاملين في الصفوف الأمامية بعد اصابته بفيروس كورونا، لتسجل الكويت أول حالة وفاة لطبيب بسبب المرض، مشيرا إلي أن الطبيب المتوفى كانت قد تأكدت إصابته ونقل إلى الجناح لأيام لتلقي الرعاية الطبية اللازمة قبل أن ينقل إلى العناية المركزة إلى أن توفاه الله.

وكلف وزير القوي العاملة محمد سعفان المستشار العمالي بتقديم خالص العزاء لأسرة الفقيد وألهم أهله ومحبيه الصبر والسلوان، كما تقدم السفير طارق القوني سفير مصر بدولة الكويت بالعزاء لأسرة الفقيد والقنصل وأسرة السفارة والقنصلية.

 

Advertisements

 

احمد جلال

محمد البهنساوي

 

Advertisements

 

 

 

 

 

 

 

 


Advertisements