فيديو| «الرياضة ملهاش سن»... سيدة تتعلم الـ«كيك بوكسنج» في الـ 46 من عمرها

الرياضة لا تعترف بالسن عمرها ٤٦ عاماً وتتعلم الكيك بوكسينج
الرياضة لا تعترف بالسن عمرها ٤٦ عاماً وتتعلم الكيك بوكسينج

"تعلمت الرياضة للدفاع عن نفسي من السرقة والتحرش".. بهذه الكلمات بدأت رحاب، التحدث عن حبها وأسباب إقبالها على الدخول في عالم الرياضة، فلم تلتفت إلى أنها تخطت ٤٦ عاما، بل بدأت في تعلم الـ«كيك بوكسنج» لرغبتها أيضا في بناء جسد قوي وصحي خالي من الأمراض، والحفاظ على وزنها، ومن أجل تعليم أولادها الفنون القتالية للدفاع عن أنفسهم في وقت المخاطر.

تحدثت "رحاب الشنيطي" لـ "بوابة أخبار اليوم" عن رحلتها مع الرياضة التي بدأتها منذ ثلاثة أشهر وكان المثير بها أن "كبر السن لم يمنعها من ممارسة الرياضة" على حد قولها، من أجل مقاومة التحرش والسرقة أعمال العنف التي ممكن أن تتعرض لها كل سيدة وفتاة بعد أن كثرت هذه الحوادث في مجتمعنا في الآونة الأخيرة، موضحة أنه لابد أن تستطيع كل سيدة أن تحمي نفسها وعائلتها من هذه المواقف الصعبة.  

 قالت رحاب، إنها بدأت أن تعشق الرياضة منذ ثلاث أشهر وخاصة الكيك بوكسنج  فهي تسعى لتمارسها رغم بلوغها سن الـ٤٦، لافتة إلى أنها تشعر بثقة في نفسها حينما تمارس الرياضة.

وأضافت "رحاب"، أنها لا تعترف بالسن أثناء ممارسته الرياضة، فيجب الاعتماد على قدراتها الجسدية، وأنها استفادت بقدر كبير في إعادة "الفيتنيس" لها وإنقاص وزنها مما يجعلها تمتلك طاقة إيجابية كبيرة تتعامل بها في يومها بعد ضغوطات العمل طوال اليوم. 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا