طارق سليمان يكشف الفوارق الفنية بين أجيري وبرادلي

طارق سليمان
طارق سليمان

رحب طارق سليمان طبيب منتخب الشباب بالعمل في الجهاز الفني القادم للمنتخب الأول وانه ليس لديه أي مانع في العودة إلي جهاز المنتخب من جديد بعد أن عمل في جهاز المنتخب خلال فترة تولى برادلي مسئولية تدريب منتخب مصر.

 

وأكد طارق سليمان أنه ابن المنتخبات ومستعد للعمل وخدمة مصر في أي وقت يتم الاستعانة به .

 

وأعرب سليمان عن حزنه الشديد لخروج منتخب مصر من بطولة أفريقيا بهذا الشكل ومن دور الـ 16، مشيرا إلى أن مسئولية الخروج يتحملها كاملة أجيري المدير الفني للمنتخب والذي لم يكن له أي رؤية أو لمحات فنية إلى جانب أن اختياراته للاعبين كانت خاطئة تماما وغابت العدالة في اختياراته وجامل في اختياره لبعض اللاعبين الذين لم يكن يستحقوا التواجد في المنتخب في هذه الفترة، حيث غابت العدالة فوصل الحال بالمنتخب إلى هذا الشكل.

 

وشدد سليمان أنه عمرو ورده لم يكن يستحق الاستمرار في المنتخب بعد الواقعة الأخلاقية المشينة وانه كان من المفترض أن يقوم أجيري بإبعاده فورا من معسكر المنتخب وأن استمرار اللاعب في النهاية يعد قرار أجيري وأن ربيع ياسين سبق وأن أن استبعد اللاعب من منتخب الشباب بسبب سوء السلوك ووفقه الله في الفوز وقتها ببطولة أفريقيا 

 

وكشف سليمان انه يوجد فارق كبير بين برادلي وأجيري وأن الأول مدرب على مستوي عالي وهو من كان له دور في ظهور نجومية بعض اللاعبين ومنهم محمد صلاح والنني وانه كان يأخذ رأي ضياء السيد وقتها في الأمور الفنية وأن غياب التوفيق وقتها حرمه من الصعود بالمنتخب للمونديال أما أجيري فهو مدير فني مستواه متواضع ولا يستعين برأي هاني رمزي في شيئ ويعتمد على مساعده، مشيرًا إلى أن هاني رمزي "مظلوم" ولم يكن هو صاحب الكلمة العليا في الجهاز الفني مثلما كان يردد البعض بالإضافة إلى أن أجيري مدرب فقير فنيًا.

ترشيحاتنا