مد أجل النطق بالحكم في قضية «محاولة اغتيال السيسي» إلى 27 يناير

محكمة - أرشيفية
محكمة - أرشيفية

قررت المحكمة العسكرية، المنعقده بمعهد أمناء الشرطه بطره، مد أجل النطق بالحكم على 292 متهما في القضية رقم 148 عسكرية والمعروفة إعلاميا بـ"محاولة اغتيال السيسي"، وذلك لجلسة 27 يناير الجاري لتعذر احضار المتهمين من محبسهم.



كشفت التحقيقات في واقعة الرصد والتخطيط لاغتيال رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، أن التخطيط تم بين خليتين أحدهما بالسعودية لاستهدافه أثناء أداءه مناسك العمرة في مكة المكرمة.
 
 
واعترف المتهم أحمد بيومي قائد الخلية الإرهابية بالسعودية بتشغيله باقي المتهمين وهم: باسم حسين محمد حسين ومحمود جابر محمود علي عاملين بفندق سويس اوتيل ببرج الساعة بمكة المكرمة، بناء علي طلب سعيد عبد الحافظ احمد عبد الحافظ.
 
 
وقام برصد الرئيس السيسي المتهم باسم حسين محمد حسين كما رصد مهبط طائرات الأسرة الحاكمة بالسعودية ببرج الساعة، وقاموا بشراء بعض المواد التي تدخل في تصنيع العبوات شديدة المتفجرات من سوق الكعكي بمكة المكرمة وتخزينها بالطابق 34 بالفندق معتقدين أن الرئيس السيسي سيقيم بالفندق أثناء مناسك العمرة.
 


كما كشفت التحقيقات عن محاولة استهداف الأمير نايف، واعترف بذلك طبيب الأسنان علي إبراهيم حسن، وخططوا لاستهداف الرئيس السيسي والأمير نايف.
 

ترشيحاتنا