حبس زوجة وعشيقها 4 أيام لقتلهما الزوج

حبس زوجة وعشيقها 4 ايام لقتلهما الزوج
حبس زوجة وعشيقها 4 ايام لقتلهما الزوج

قررت نيابة الخصوص، حبس ربة منزل وعشيقها 4 أيام على ذمة التحقيقات، لقيامهما بقتل زوجها بعد ضبطهما في أثناء ممارسة الرذيلة داخل مسكن الزوجية بمدينة الخصوص.

كان اللواء رضا طبلية مساعد وزير الداخلية ومدير أمن القليوبية، قد تلقى إخطارا من العميد محمد سعيد مأمور قسم الخصوص، مفاده بلاغًا من أهالي عزبة الأمير بالعثور على جثة ممرض مقتولا داخل شقته وعدم تواجد زوجته بالشقة.

وأخطر اللواء علاء فاروق مدير المباحث الجنائية وتم تشكيل فريق بحث اشرف عليه العميد يحيي راضي رئيس  إدارة البحث الجنائي والعقيد عبدالله جلال رئيس فرع البحث الجنائي.

وتوصلت التحريات إلى أن المجني عليه يدعى"م.ع.ب" 29 سنة، مساعد تمريض ومتزوج في عيد الأضحى منذ 3 أشهر، منوهًا بالعثور على الجثة وبها عدة ضربات في الرأس بآلة حادة وملفوف حول العنق شال أبيض فيما لم يتم العثور على زوجة المتهم.

توصل فريق البحث إلى اختفاء الزوجة في محافظة أسيوط بصحبة احد الأشخاص وتم ضبطها وبصحبتها شخص آخر، وبتضييق الخناق عليها قررت أنها ترتبط بعلاقة عاطفية مع الثاني قبل أن تتزوج وبعد أن تزوجت من زوجها القتيل في شهر أغسطس الماضي عادت إلى علاقتها القديمة.

وأضافت الزوجة في التحقيقات، أنها كانت غير مرتاحة مع زوجها وتزوجته بغير رغبتها، مشيرة إلى أن لقاءاتها مع عشيقها تعددت في عش الزوجية في غياب زوجها.

وقالت: "في ليلة الحادث عاد زوجها فوجدها في أحضان عشيقها وهما عرايا تماما فأسرع العشيق وقام بخنقه ثم ضربه على رأسه بقطعة حديد وبعدها توجها إلى محافظة أسيوط محل إقامة المتهم الثاني.

وتحرر محضر بالواقعة وأحيلا المتهمين للنيابة العامة التي قررت بحبسهما 4 أيام.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم