السويس - حسام صالح
 
نظم العشرات من تكتل شباب السويس وحركة شباب 6 ابريل، الأحد، وقفة صامتة أمام ديوان عام المحافظة، للمطالبة بالإفراج عن الشاب باسم محسن، وإيقاف تنفيذ عقوبة الحبس سنتين الصادرة بحقه.

رفع المشاركون لافتات كتبوا عليها الحرية لباسم محسن .. فيما رفع أحد أصدقائه لافتة أشار فيها إلى أن  محسن، 22 عاماً" يعاني إصابة في عينة في أحداث الثورة ، ويعد بطلاً من أبطال محمد محمود ،  قبل أن يتم القبض علية على يد قوات الشرطة العسكرية في يوم 9 يوليو الماضي، خلال الاشتباكات التي شهدتها المنطقة المحيطة بالنيابة العسكرية في السويس، عقب حبس 8 من المتظاهرين، ليصدر ضده حكم من القضاء العسكري بالحبس.

وناشد أعضاء التكتل الممثل للمد الثوري بالمحافظة، قيادة الجيش الثالث الميداني معاملة باسم والرأفة به ، ووقف تنفيذ عقوبته أسوة بما اتبع مع الثمانية المعتقلين المفرج عنهم بعد قرار قائد الجيش الثالث اللواء أركان حرب أسامة عسكر .