محمد ناصر
 
تشهد المحلة الكبرى حالياً أسوأ حالات الانفلات الأمني الذي تعرضت له، بعدما قام شخصان، السبت 4 أغسطس، مقيمان بقرية شبرا ملكان التابعة لمركز المحلة بخطف أحد كبار منطقة العرب الشوافعية بأول المحلة.

تلقى مدير أمن الغربية اللواء صالح المصري إخطارا يفيد بقيام كل من هشام طلب وشقيقه سلطان طلب بخطف محمد الفرن أحد كبار منطقة العرب الشوافعية لخلافات سابقة بينهم، وهو ما ترتب عليه قيام ذوى المخطوف وأهالي منطقته بإشعال النيران بمنازل المتهمين.

 كما سرق الأهالي لودر تابع لمجلس مدينة المحلة وهدموا بها منازل المتهمين بعد حرقها وكشك خاص بأحدهما.

وعلى الجانب الآخر حاصر أهالي منطقة العرب قسم أول المحلة مطالبين بسرعة عودة محمد الفرن المخطوف.

انتقلت على الفور قوات الأمن، و6 مجموعات قتالية للشارع الذي تحول لحالة من الكر والفر بين الطرفين، وتم فرض كردون أمني حول المنطقة.