بسم الله

قائمة العار!

د.محمد حسن البنا
د.محمد حسن البنا

أخيرا أدرجت الأمم المتحدة إسرائيل فى قائمة «العار» الدولية لقتلة الأطفال. بهذا تنضم حكومة السفاح نتنياهو إلى التنظيمات الإرهابية المتطرفة القاعدة وداعش وباكوحرام. قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلى الآلاف من الأطفال الفلسطينيين فى مجازر شاهدها العالم أجمع.

كانت إسرائيل قد عبرت عن خشيتها من إقدام الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش، على إدراجها بالقائمة السوداء للدول التى تقتل الأطفال.

لكن جوتيريش أبلغ، فعلا، مسئولًا كبيرًا فى الجيش الإسرائيلى أن إسرائيل تم إدراجها فى قائمة الدول التى تقتل الأطفال. وذكرت تقارير مؤكدة أن جوتيريش أعد مذكرة بهذا الشأن لعرضها على مجلس الأمن الدولى.

التقارير الإعلامية تؤكد أن المسئولين فى إسرائيل بدأوا بالفعل فى صياغة إجراءات ردّ فعل ضد الأمم المتحدة. استعدادًا للإعلان الوشيك. وكان الهلال الأحمر الفلسطينى قد نشر إحصائية تقول إن 15 ألفًا و103 أطفال استشهدوا فى قطاع غزة منذ العدوان الإسرائيلى المتواصل من أكتوبر الماضى أى فى غضون 246 يوما فقط، وهى نسبة تتجاوز 40٪ من إجمالى عدد الشهداء. ولا يزال العدوان الإسرائيلى الهمجى على الشعب الفلسطينى مستمرًا!.

وقد نشرت صحيفة الواشنطن بوست الأمريكية تقريرا يثبت للرأى العام الدولى أن الولايات المتحدة التى تقول إنها تحمى المدنيين فى قطاع غزة، هى من تساعد فى قتله!!.  

العدالة الدولية وقضاتها مهددة وصدرت ضدها عقوبات أمريكية، لأنها تفكر فقط فى إدانة إسرائيل. وتقرير الأمين العام للأمم المتحدة يضع إسرائيل فى خانة العقوبات الدولية. 

دعاء: اللهم إنى أعوذ بك من الغدر.