في ذكرى ميلاد الكروان الطيب كارم محمود 

 الطيب كارم محمود 
الطيب كارم محمود 

Advertisement

ولد المطرب والملحن كارم محمود في 16 مارس عام 1922 بمدينة دمنهور بمحافظة البحيرة، وكان والده يعمل في التجارة، وأثناء التحاقه بالمدرسة الابتدائية عمل في محل رفا حيث أنه قد ورث حلاوة الصوت عن والده الشيخ أبو ريا الذى كان قارئ للقرآن.


التحاقه بمعهد الموسيقى:


ذهب كارم محمود في عام 1938 للقاهرة ليلتحق طالبا بالفرع المدرسي بمعهد الموسيقى العربية وحصل على دبلومة الموسيقى عام 1944، وكان يرعاه فنيا وقتها مصطفى بك رضا رئيس المعهد ومستشار الإذاعة المصرية وقد كان قد إلتحق بفرقة الأنغام الذهبية واشترك في تسجيل الأغاني الوطنية، ثم سجل أغنية محلاها الدنيا مع حياة محمد وهبي، كما أن كارم محمود تدرب على غناء التراث على يد معلمه محمد حسن الشجاعي رئيس قسم الموسيقى والغناء، وعمل أيضا في تلك الفترة مع الشيخ فؤاد محفوظ ودرويش الحريري.

 

اقرأ ايضا:كنوز| حوار السماء والأرض بين «العقاد» وسعد زغلول


كارم يغنى منفردا:
بعد نجاحه مع فرقة الأنغام الذهبية أعطته الإذاعة فرصة الغناء منفردا والتلحين أيضا وقد أسندت إليه البطولة الغنائية لأكثر البرامج الإذاعية شهرة في ذلك الوقت، وأجمل هذه البرامج في الأربعينات والخمسينات والستينات كان من بينهم عبدالفتاح مصطفى وأحمد صدقي وكارم محمود. 


أوبريت العشرة الطيبة:
تميز صوته بالحدة سببا في اختياره لبطولة العديد من الأوبريتات مثل أوبريت العشرة الطيبة لـسيد درويش من تأليف محمد تيمور، وأوبريت «ليلة من ألف ليلة» لبيرم التونسي وأحمد صدقي.


بديعة تطلب كارم بالأسم:
قد لمع صوته بين الأصوات الكبيرة التي كانت تتسيد الغناء في مصر تلك الأيام، فوجد مكانته بين محمد قنديل وإبراهيم حمودة ومحمد الكحلاوي وغيرهم من عمالقة الغناء العربي في تلك الفترة من الزمن. ونتيجة لذلك أصبح كارم محمود فنانا مطلوبا من الكبار فطلبته المطربة بديعة مصابني للغناء معها.


أفلامه:
شارك كارم محمود في بطولة 20 فيلما كان أولها فيلم بعنوان «ملكة الجمال» للمخرج نيازي مصطفى وغنى في الفيلم «آن الأوان يا زمان» وآخرها فيلم بعنوان «ثأر بايت» كما شارك في العديد من المسرحيات....


منها معروف الإسكافي عام 1948: تاكسي حصاوي عام 1965: سيد درويش عام 1968: ومصرع كليوباترا وبعدها استمر كارم محمود في تقديم أغانيه على مدى نصف قرن لم يفقد فيها رونقه كمطرب وملحن.


صوت الكروان الطيب:
أحتل كارم محمود مكانة متميزة بصوته الجميل الحاد، على مدى تاريخ طويل في الوسط الفني، وقد لقبه جمهوره بالكروان الطيب لما كان يتمتع به من حلاوة الصوت وهدوء طبعه ودماثة خلقه، عمل كارم محمود مع كبار أهل الفن والموسيقى والتلحين والغناء في مصر، مع كامل محمود، ومحمود الشريف، ومحمد الموجي.


وفاته:
كانت آخر كلماته لأطبائه، قبل الجراحة: أرجوكم حماية الحبال الصوتية ، وتوفي كارم محمود يوم الأحد الموافق 15 يناير عام 1995 عن عمر ناهز ال72 عام في وحدة العناية المركزة في مستشفى سانت ماري في لندن.


المصدر مركز معلومات أخبار اليوم

Advertisement


 

 

 

احمد جلال

محمد البهنساوي