Advertisements

عوامة الزمالك تنازع الغرق .. و«والري» تفشل في انتشالها

 عوامة الزمالك تنازع الغرق
عوامة الزمالك تنازع الغرق
Advertisements

رغم مرور ما يقرب من 4 شهور على منازعتها الغرق فى قلب النيل؛ تفشل وزارة الرى حتى الآن فى انتشال «عوامة» بمنطقة الزمالك بالعجوزة تسربت إلى وسط النهر فى أغسطس الماضي.

الأمر والقصة تثير تساؤلات عديدة، لماذا لم يتم انتشال العوامة حتى الآن، وهل وزارة الرى لا تمتلك إمكانيات تؤهلها لذلك، خاصة إنها « عوامة » ضخمة مكونة من 3 أدوار، نصفها فى وسط النيل مباشرة، وتتسبب فى إعاقة مجرى النيل.


رغم قيام الدولة بتطوير كورنيش النيل وتحويله الى ممشى سياحى «أهل مصر » الذى أصبح متنفسًا طبيعياً للمواطنين ووسط هذا الجمال تجد المركب الغارق فى منتصف النيل يمثل مشهدًا غريبًا وقبيحًا لصفحة النهر الخلابة، والغريب فى الأمر أنه غارق منذ 4 شهور ومازال عالقًا فى النيل..

فشلت وزارة الرى فى رفع وإنقاذ العائمة النيلية الغارقة بمنتصف نهر النيل بحى الزمالك بعد تعويمها من مقرها بالكيت كات.. 4 أشهر وما زالت العوامة غارقة دون حسيب ولا رقيب والسؤال لماذا لم يتم رفع العوامة من النيل حتى الآن.

الأهالى طالبوا بضرورة انتشال العوامة، ويجب على الجهات المسئولة اتخاذ اللازم، حفاظاً على المظهر الحضاري، مؤكدين أنها إحدى العوامات السكنية التى تم إخلاؤها فى يونيو الماضي.


وأكد محمد سيد -مراكبي- أن العوامة عندما تم تعويمها من مكانها وفى منتصف النيل بدأت تغرق حتى وصلت إلى هذا الشكل وأضاف أن العوامة قديمة ومتهالكة وهذا سبب كاف لغرقها وأشار إلى أن تركها بهذا الشكل السيىء يكشف عدم قدرة وزارة الرى على رفعها من المياه.


وقال مسئول بحماية نهر النيل بوزارة الرى إن ملف إزالة العائمات السكنية بدأ عام 2016، عندما رصدت الدولة حالة إنشائية تمثل خطورة على أصحابها، فضلًا عن وجود صرف صحى على نهر النيل يؤدى لتلوثه، منوهًا أن بعض العائمات يستخدم لأغراض غير سكنية.


وذكر أن حوار الدولة مع أصحاب العائمات بدأ منذ 6 سنوات، مضيفًا:  البعض يروج أننا لم نمنحهم مهلة سوى أسبوع، لكننا نتحدث معهم منذ 2016، والبعض معه رخصة ملاحية، وهى مثل رخصة السيارة تجدد كل عام، لكننا أوقفنا إصدارها منذ عام 2020 .


وأوضح إن الأجهزة الفنية التابعة لقطاع حماية النيل وفرعيه بوزارة الري، قامت بالتنسيق المستمر مع الإدارة العامة لشرطة البيئة والمسطحات والمرور الدورى لإدارة نيل القاهرة الكبرى حيث اكتشفت حدوث ميل بالعائمة .. فيما رفضت وزارة الرى التعليق على غرق العائمة.
وكانت وزارة الرى أعلنت عن إزالة 32 عائمة، وتم التنبيه على ملاكها بإزالتها، وتم إزالة 15 خلال شهر يونيو الماضي، وإزالة 4 عائمات أخرى يوم 4 يوليو الماضي.. يأتى ذلك فى ضوء جهود الدولة لتطوير ممشى الكورنيش بمناطق العجوزة والكيت كات وإمبابة على غرار ما تم تطويره بطول 3200 متر فى الفترة السابقة.
 

 

Advertisements

 

احمد جلال

محمد البهنساوي

 

Advertisements

 

 

 

 

 

 

 

 


Advertisements