Advertisements

إلهامي خورشيد: لم أنافس شقيقي عمر.. وفريد الأطرش أخدني بالحضن

عازف الجيتار إلهامي خورشيد
عازف الجيتار إلهامي خورشيد
Advertisements

قال عازف الجيتار إلهامي خورشيد، إنّه لم يكن منافسًا لشقيقه الفنان عمر خورشيد، معقبًا: "شقيقي أكبر مني بـ10 سنوات، في بداية مشواري، كنت معجبًا بشقيقي عمر، وكنت أحرص على التعلم منه، وكنت أعزف الموسيقى في لبنان في سبعينيات القرن الماضي، كان هناك مساحات حرية واسعة، والشباب كان يربي شعره، كنت عضوا في فرقة هناك، وشاركت في استديو الفن".

أضاف إلهامي خورشيد، خلال حواره ببرنامج «السفيرة عزيزة»، على قناة «dmc»، من تقديم الإعلاميتين سناء منصور وشيرين عفت: "هناك كنت أعزف بعض أغاني عبد الحليم حافظ مثل فاتت جنبنا، والفرقة رحبت بي في لبنان، وكنت أحيي حفلات خاصة في البيوت، والسهرات كانت تستمر حتى الصباح الباكر، ثم تقدمت لفريد الأطرش، أخدني بالحضن، لأن والدي كان يصور أفلامه". 

تابع عازف الجيتار: "كنت أعمل في الملهى الليلي المملوك لفريد الأطرش في لبنان"، مشيرًا إلى أنه اختار العزف على الجيتار منذ صغره: "دي مهنة حلوة، وحصلت على شهادة من معهد الكونسرفتورا بالإسكندرية، وقبل ذلك سافرت إلى إسبانيا وحصلت على كورس في الموسيقى الفلامنكو، وهو ما استفاد منه في التعامل مع شقيقه عمر خورشيد".

وأكد: "عمر خورشيد شقيقي امتاز في شيء، وأنه غير في الجيتار ومزجه بالموسيقى الشرقية، كان ذلك أمرًا رائعًا للغاية، ولم يكن سهلا على الإطلاق".
 

 

Advertisements

 

احمد جلال

محمد البهنساوي

 

Advertisements

 

 

 

 

 

 

 

 

 


Advertisements