Advertisements

جهاز مدينة 6 أكتوبر يُنظم ندوة «كوني سر قوتك» لتثقيف للمرأة

خلال فعاليات الندوة
خلال فعاليات الندوة
Advertisements

نظم جهاز مدينة 6 أكتوبر ندوة تثقيفية تحت عنوان "كوني سر قوتك" ضمت الفعاليات لا للعنف ضد المرأة التي نظمتها وحدة تكافؤ الفرص بالجهاز بغرض تثقيف للمرأة وتوعيتها بحقوقها وإلقاء الضوء علي أهمية هذه المبادرة. 

بدأت فعليات الندوة بكلمة للمهندسة حنان عبد العظيم رئيس وحدة تكافؤ الفرص نائب رئيس الجهاز بالترحيب بالسيدات والزملاء بالأجهزة والهيئة كذلك باقي الحضور ووجهت تحية وتقدير الي كل رجل يحترم ويقدر دور المرأة.
   
وأشاد المهندس عادل سعيد النجار رئيس الجهاز في كلمته بدور المرأة وأهميتها في المجتمع وضرورة حسن معاملة المرأة في كل مكان وأشاد بدور المرأة وأهميتها في جهاز المدينة، خاصة أن نسبة مشاركة المرأة في المناصب القيادية في الجهاز.

وكشفت المهندسة حنان عبد العظيم رئيس الوحدة عن الدور الذى تقوم به الأمم المتحدة للحد من استخدام العنف ضد المرأة، حيث أقرت يوم ٢٥ نوفمبر من كل عام اليوم السنوي للقضاء على العنف ضد المرأة وهو يوم عالمي مخصص لمحاولة القضاء على العنف ضد النساء وحددت الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم 25 نوفمبر «اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة» (القرار 54/134)، والمفترض أن يكون الهدف من ذلك اليوم هو رفع الوعي حول مدى حجم المشكلات التي تتعرض لها المرأة حول العالم مثل الاغتصاب والعنف المنزلي وغيره من أشكال العنف المُتعددة؛ وعلاوة على ذلك فإن إحدى الأهداف المُسلط الضوء عليها هو إظهار أن الطبيعة الحقيقية للمشكلة لاتزال مختفية.

وكان من المتحدثين في الندوة الشيخ محمد عيسى مفتش بوزارة الأوقاف بأكتوبر وزايد، الذي تحدث عن حسن معاملة المرأة في القرآن والسنة النبوية، ولفت إلى أن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم  قدم المرأة في حجة الوداع عن الرجل في قوله إلا فاستوصوا بالنساء خير دل على تكريم الإسلام للمرأة فهي مكرمة كما أن الإسلام كرمها وأعلى شأنها ورفع مكانتها. 

من جانبها أشارت منى كامل "مدير عام العلاقات العامة والإعلام بهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة" أن المرأة في كل زمان ومكان ومنذ الأزل أثبتت أنها قادرة علي تحمل المسؤوليات وتحدي المستحيلات، وأنها شريك الرجل في التقدم، النهضة، العطاء، الابداعن والتربية، فهى الأساس.

وأضافت أن المرأة يجب أن تكون حريصة كل الحرص علي الاهتمام بذتها ودعم نفسها وسر قوتها لأنها تشكل جزء كبير من المجتمع فهي الأم والأخت والزوجة والابنة.

ثم أدار أحمد عادل محام وحدة الدعم القانوني لخط نجدة الطفل حوار مع طالبات المدارس التي حضرن هذه الندوة ودار الحوار عن أنواع العنف التي تتعرض لها الفتيات من سن الطفولة وكيفية الدفاع عن النفس  وتوعية بخط نجدة الطفل ١٦٠٠٠  حالة التعرض الفتاة للعنف. 

جدير بالذكر أن وحدات تكافؤ الفرص للمرأة تحت رعاية المهندسة أيمان نبيل رئيس الإدارة المركزية للتنمية بالهيئة وكذلك رئيس وحدة تكافؤ الفرص الرئيسية بالهيئة.

وفي نهاية الندوة قام المهندس عادل سعيد النجار رئيس الجهاز بتكريم المحاضرين بتقديم شهادات التقدير.

 

Advertisements

 

احمد جلال

محمد البهنساوي

 

Advertisements

 

 

 

 

 

 

 

 

 


Advertisements