Advertisements

الإدمان بأوامر الأطباء..

صاحب شركة دواء متهم برشوة أطباء لوصف عقاراته الأفيونية للمرضى

الملياردير كابور اثناء محاكمته
الملياردير كابور اثناء محاكمته
Advertisements

كتبت: دينا جلال

واقعة غريبة تنظرها المحكمة العليا الأمريكية حيث يمثل أمامها الملياردير جون كابور، 76 سنة، مؤسس واحدة من اشهر شركات الادوية فى بوسطن الأمريكية، بسبب اتهامه بوضع خطة واسعة النطاق لرشوة الأطباء فى أنحاء عديدة من المدينة بوصف ادوية ومسكنات للمرضى تحتوى على مواد افيونية تسببت فى إدمان المرضى وهى العقارات الطبية التى تنتجها مؤسسته الدوائية.

رفضت المحكمة العليا الأمريكية طلب الاستئناف الذى قدمه الملياردير المتهم ضد الحكم السابق بإدانته، وأصرت المحكمة على تأييد الحكم وإدانته بتهمة التآمر لرشوة الأطباء لوصف مواد أفيونية مسببة للإدمان وغير ضرورية من الناحية الطبية، بالاضافة الى الاحتيال على شركات التأمين وتلقى حكم بالسجن 5 سنوات ونصف، بعد ان أوصت الحكومة بسجنه 15 عامًا، كما أيدت المحكمة حكم إدانة أربعة مسئولين سابقين فى الشركة، وبعد النطق بالحكم قالت المدعية العامة الأمريكية راتشيل رولينز فى بيان «عانى اشخاص كثيرون على أيدى هؤلاء المتهمين ممن وضعوا الطمع فى جيوبهم قبل سلامة المرضى، إنهم مازالوا مجرمين مدانين وقد تم تحقيق العدالة.

اقرأ أيضًا | ضبط المتهم بترويج العقاقير الطبية مجهولة المصدر على مواقع التواصل الاجتماعي

كشفت التحقيقات؛ أن الملياردير الامريكى نفذ مخططًا إجراميًا شديد الخطورة لرشوة الاطباء وزيادة مبيعات عقاراته الأفيونية المخصصة لمرضى الأمراض الخطيرة والحالات المتأخرة من السرطان، ووضع كابور جدول مكافآت اسبوعية للأطباء بعد حثهم على وصف جرعات كبيرة ومنتظمة للمرضى من تلك الادوية التى تسبب الإدمان بشكل ملحوظ لجنى الملايين وتحقيق أرباح هائلة.

كشفت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية مدى خطورة ازمة استخدام المواد الأفيونية والتوصية بها للمرضى التى تحولت إلى واحدة من أكبر مآسى الصحة العامة فى امريكا حيث يعرض المرضى لخطر جسيم بالإدمان وتعاطى جرعات زائدة تنتهى بالوفاة، ودفعت تلك القضية المدير المسئول عن مكتب التحقيقات الفيدرالى فى بوسطن «جوزيف آر بونافولونتا» للتعهد بالتصدى الى أزمة انتشار وصف المواد الأفيونية للمرضى ومحاولة تفكيك الشبكات الطبية الإجرامية مثل هذه المؤسسة لضمان رعاية المرضى دون تحقيق الارباح على حساب إيذائهم بشكل إجرامي، فى انتهاك خطير للغاية للقوانين والتعهدات الطبية.

 

Advertisements

 

احمد جلال

محمد البهنساوي

 

Advertisements

 

 

 

 

 

 

 

 

 


Advertisements