Advertisements

البترول: «مصر للصيانة» تتقدم 8 مراكز في التصنيف الدولي لأفضل 250 مقاولا بالعالم

م طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية
م طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية
Advertisements

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أن شركة مصر للصيانة تُعد نموذجاً ناجحاً للشراكة والتعاون المثمر بين قطاع البترول وشركة أيبل النرويجية، واستطاعت تطوير أعمالها في ضوء برنامج تطوير وتحديث قطاع البترول الذى تم إطلاقه في عام 2016.

وأضاف الوزير خلال اللقاء الذى نظمته شركة مصر للصيانة بمناسبة "اليوبيل الفضي" ومرور 25 عامًا على تأسيسها في عام 1997 لتصبح شريكاً فعالاً في دفع عجلة التنمية المستدامة لقطاع البترول والاقتصاد القومي.

وأوضح الوزير أن الشركة نجحت في تحقيق إنجازات كبيرة داخل وخارج مصر، وأصبحت في مصاف الشركات الكبرى العالمية وتقدمت في التصنيف الدولي لأفضل مقاول على مستوى العالم خلال عام 2022 ، فضلاً عن كونها أحد الأذرع التنفيذية لقطاع البترول بجانب شركتي إنبي وبتروجت.

ووجه «الملا» الشكر للقيادات والعاملين بالشركة على الطفرة والإنجازات التي تحققت، وطالبهم ببذل مزيداً من الجهد والتفاني في العمل لتحقيق مزيد من الإنجازات والتعاون والاستفادة من الخبرات والتكنولوجيات المتطورة التي تمتلكها الشركة النرويجية خاصة في مجالات الصيانة وخفض الانبعاثات الكربونية.

وأشاد رئيس شركة أيبل النرويجية، بالشراكة الناجحة مع قطاع البترول المصري والفرص الاستثمارية التي يتمتع بها ، مؤكداً على رغبة الشركة في نقل خبراتها إلى شركة مصر للصيانة في مجالات مشروعات الهيدروجين الأخضر وخفض الانبعاثات الكربونية والطاقة الجديدة والمتجددة ، وكذلك نقل خبراتها في مجالات التصنيع والصيانة والمساهمة في إعداد الدراسات الهندسية.

وأوضح المهندس أشرف بهاء رئيس شركة صان مصر أن الدعم المستمر من وزارة البترول والثروة المعدنية كان له بالغ الأثر الإيجابي على أداء وإنجازات الشركة داخل وخارج مصر، وأن الاستراتيجية التي تم وضعها لتطوير قطاع البترول كانت فرصة جيدة لتطوير كافة أنشطة الشركة والارتقاء بمنظومة الأداء لتصبح الذراع التنفيذي لقطاع البترول في أعمال الصيانة، مما أثمر عن تواجد الشركة في عام 2020/2021 لأول مرة في التصنيف العالمي ضمن أفضل 250 مقاول على مستوى العالم ، ونجحت في الصعود 8 مراكز خلال عام 2022 لتصبح في المركز 216 مقارنة بمركز 224 خلال العام السابق ، مشيراً إلى أن الشركة تولى اهتماماً كبيراً بالعنصر البشرى إيمانا منها بأنه عصب العملية الإنتاجية وحجر الزاوية في إنجازات ونجاحات الشركة.

وذكر أن هناك برامج تدريبية لإعداد وتأهيل الكوادر البشرية بمنهجية متطورة لتنفيذ كافة الالتزامات التعاقدية بأعلى معايير الجودة والأمان والسلامة .

اقرأ أيضًا.. وزير البترول: الارتقاء بمنظومة الصيانة على قائمة اهتمام القطاع

 

Advertisements


Advertisements