Advertisements

محافظ سوهاج: نستهدف زراعة 3 ملايين شجرة بالمدن والقرى

عمال الزراعة أثناء عملية فحص الشتلات
عمال الزراعة أثناء عملية فحص الشتلات
Advertisements

أعلن اللواء طارق الفقى، محافظ سوهاج، أن المحافظة تستهدف زراعة أكثر من 3 ملايين شجرة فى مختلف أنحاء المحافظة فى إطار المبادرة الرئاسية زراعة 100مليون شجرة.


وأعلن المحافظ عن وصول عدد 14 ألفًا و250 شجرة مثمرة «توت وجوافة»، مقدمة من وزارة البيئة لزراعتها بقرى المبادرة الرئاسية لتطوير الريف المصرى «حياة كريمة»، حيث تم تسليمها إلى مركز المنشاة منها 9250 شجرة توت، و5000 شجرة جوافة، وذلك فى إطار فعاليات المبادرة الرئاسية «100 مليون شجرة».


وأوضح المحافظ أن وزارة البيئة وجهاز شئون البيئة منحت المحافظة 43 ألف شجرة متنوعة «زينة، ومثمرة»؛ لزراعتها بالشوارع الرئيسية والفرعية، والميادين العامة بقرى المبادرة، حيث تم استلام 25 ألف شجرة خلال العام المالى السابق، تم توزيعها بواقع 5200 شجرة زيتون بمركز المراغة، و8000 شجرة كونوكاربس لمركز طما، و5800 شجرة زيتون لمركز جرجا، و6000 شجرة ليمون وزيتون لمركز دار السلام، وتم اليوم تسليم مركز المنشاة عدد 9250 شجرة توت، وعدد 5000 آلاف شجرة جوافة.


وقال عامر عوض رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة طهطا، إنه تمت زراعة 3000 شجرة خلال الفترة الماضية، وذلك تنفيذًا لتوجيهات اللواء طارق الفقى محافظ سوهاج، بشأن تنفيذ المبادرة الرئاسية «100 مليون شجرة» والوصول إلى المستهدف بزراعة أكثر من 3 ملايين شجرة بسوهاج، وتوفير مساحات أراضٍ مناسبة بكل مدينة؛ لإقامة حدائق مركزية عليها، وذلك بالتوازى مع ما يشهده العالم من جهود لمواجهة ظاهرة تغير المناخ.


وأوضح عامر عوض رئيس مركز ومدينة طهطا، أن الوحدة المحلية تواصل أعمال زراعة الأشجار بشكل يومى، ورعاية ما تمت زراعته من قبل، مشيرًا إلى زراعة 345 شجرة جديدة بمختلف الطرق العامة بالمدينة، وقرى «شطورة، والصوامعة غرب، والصفيحة، وبنجا، ونزلة القاضى»، وجارٍ أعمال المتابعة وزراعة الأشجار بنطاق المركز.


كما أعلنت الوحدة المحلية لحى الكوثر، زراعة 4300 شجرة، وذلك بشأن تنفيذ المبادرة الرئاسية «100 مليون شجرة» والوصول إلى المستهدف بزراعة أكثر من 3 ملايين شجرة بسوهاج، وتوفير مساحات أراضٍ مناسبة لزراعة الأشجار.


وأوضح على لطفى رئيس حى الكوثر، أن الوحدة المحلية تواصل أعمال زراعة الأشجار بشكل يومى، ورعاية ما تمت زراعته من قبل، مشيرًا إلى زراعة 650 شجرة جديدة على جانبى الشارع الرئيسى للحى ومنطقة الخدمات حتى مقابر أخميم الجديد بالحى، لافتاً إلى زراعة 4300 شجرة بالشوارع والطرق الرئيسية والفرعية، ومحيط المدارس، ومراكز الشباب، والمصالح الحكومية، منذ بداية يوليو الماضى.

 وقامت الوحدة المحلية لمركز ومدينة جهينة، بزراعة 6150 شجرة متنوعة من أشجار الزينة، والأشجار المثمرة، وأوضح أحمد البدرى رئيس مركز ومدينة جهينة، أن الوحدة المحلية تواصل أعمال زراعة الأشجار المثمرة، وأشجار الزينة، بشكل يومى، ورعاية ما تمت زراعته من قبل، مشيرًا إلى زراعة 1650 شجرة مثمرة بمزرعة جهينة متنوعة ما بين «ليمون، وزيتون، وجوافة، وبرتقال، ورومان»، كما تمت زراعة 1000 شجرة زيتون على الطريق الصحراوى.
 

 

Advertisements


Advertisements