Advertisements

شق رقبة.. سر رفض «أنغام» أنبوب التنفس العنقي 

أنغام
أنغام
Advertisements

يساعد أنبوب التنفس العنقي على الاستغناء عن التنفس من خلال الفم أو الأنف والتنفس من خلال هذه الأنبوب ولكنها عملية تحتاج لشق الرقبة والقصبة الهوائية  لتركيبها وتلك قد تكون الأسباب التي جعلت الفنانة أنغام تخشى من تركيب هذا الأنبوب.

 

موقع هيلث أون لاين أكد أن أنبوب التنفس العنقي هو أنبوب يتم وصله من خلال عمل ثقب في العنق أسفل الأحبال الصوتية وإيصاله من هذا الثقب إلى القصبة الهوائية، وبذلك يصبح بإمكان الشخص التنفس من خلال هذا الأنبوب بدلًا من التنفس عبر الفم والأنف، ويتم استخدامه في عدد من الحالات، مثل: تضيق المجاري التنفسية، شلل الأحبال الصوتية أو سرطان الحنجرة. أو إجراء جراحة في العنق أو الرأس من أجل المساعدة في التنفس أثناء فترة التعافي أو صدمة شديدة للرأس أو الرقبة أدت إلى التنفس بصعوبة.


التقرير أوضح أن تركيب أنبوب التنفس العنقي أمر متفق عليه، وفي هذه الحالة قد يطلب منك الطبيب التوقف عن الطعام والشراب لعدة ساعات قبل العملية، أما في الكثير من الحالات يتم إجراء العملية بشكل طارئ بحيث لا يوجد مجال للاستعداد.

 

وتتم العملية بتركيب أنبوب التنفس العنقي بشكل جراحي حيث يقوم الطبيب من خلال هذه الجراحة بشق الرقبة من الجهة الأمامية بشكل أفقي، بالإضافة إلى استئصال جزء من الغدة الدرقية لتصبح القصبة الهوائية بارزة وظاهرة، ليقوم بعد ذلك بعمل شق في القصبة الهوائية في مكان قريب من أسفل الرقبة أو بتركيب أنبوب التنفس العنقي عن طريق الجلد.


كما تتم هذه الطريقة من خلال عمل شقوق بسيطة في قاع الرقبة، ثم تمرير عدسة صغيرة عبر الفم للتمكن من رؤية الأجزاء الداخلية، مثل القصبة الهوائية، ليتم بعد ذلك تمرير إبرة لعمل فتحة في القصبة الهوائية يتم فيما بعد توسيعها لتناسب حجم الأنبوب.

 

Advertisements


Advertisements