Advertisements

وسائل إعلام: أكثر من نصف الألمان أصبحوا في حالة «تقشف»

أكثر من نصف الألمان تحولوا الى حالة التقشف
أكثر من نصف الألمان تحولوا الى حالة التقشف
Advertisements

كشفت استطلاع رأي أجرته شركة NielsenIQ، أن أكثر من نصف السكان الألمان أصبحوا أكثر جدية في ادخار الأموال في ظل ارتفاع الأسعار، وتحولوا إلى سياسة التقشف.

ووفقا للدراسة، التي شارك فيها أكثر من 10 آلاف شخص، أقر 52% من المشاركين بأنهم يشترون الآن فقط المنتجات الضرورية، وأشار 30% من المشاركين إلى أنهم بدأوا بشكل عام في شراء سلع أقل.

فيما قال حوالي 44% من المشاركين، إنهم يعتزمون تجنب شراء سلع "ممتعة وفاخرة"، بالإضافة إلى ذلك، يحاول 31% من الألمان تقليل زياراتهم إلى المطاعم.

وبحسب خبير الشركة لوثار ستيبلين، فإن الناس يقارنون الأسعار بعناية أكبر، ويولون المزيد من الاهتمام للعروض الخاصة، فضلا عن التحول إلى منتجات أرخص أو شراء منتجات الخصومات في كثير من الأحيان.

وقال ستيبلين: "إنه لأمر مدهش هذه الأيام أن المزيد من الناس يسألون أنفسهم ما الذي يمكنهم فعله بدون بعض المنتجات، ثم يطبقون الأمر بالفعل".

وفي وقت سابق، ذكر موقع Fakt أن سكان بولندا، الذين واجهوا الحاجة إلى توفير المال، بدأوا في النظر عن كثب إلى البضائع التي انتهت صلاحيتها.
 
اقرأ أيضابسبب التشكيك في نزاهته.. هجوم حاد وزير الاقتصاد الألماني

 

Advertisements


Advertisements