Advertisements

المنطقة الاقتصادية لقناة السويس توقع العقود الفعلية لمشروعات الوقود الأخضر

أرشيفية
أرشيفية
Advertisements

توقع المنطقة الاقتصادية لقناة السويس SCZONE، حاليا العقود الفعلية لمشروعات الوقود الأخضر داخل المنطقة الاقتصادية لقناة السويس SCZONE ومشروعات تنطلق من شرق بورسعيد، ومن المقرر أن تدخل المشروعات حيز التنفيذ على أرض الواقع خلال الفترة القليلة المقبلة.

يأتي توقيع العقود خلال مشاركة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، في فعاليات مؤتمر المناخ COP27 والذي تستضيفه مدينة شرم الشيخ.

وأطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، الأسبوع الماضي، أولى مشروعات إنتاج الوقود الأخضر بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وذلك بالتزامن مع فعاليات مؤتمر المناخ COP27 والذي تستضيفه مدينة شرم الشيخ المصرية.

ويعد هذا الإطلاق هو شرارة البدء للإنتاج الفعلي لمشروعات إنتاج الوقود الأخضر داخل المنطقة الاقتصادية، والتي قامت بتوقيع 16 مذكرة تفاهم خلال الفترة الماضية من أجل توطين صناعة الهيدروجين الأخضر، وفقاً لاستراتيجيتها 2020-2025.

و تم اطلاق المرحلة الأولى من مشروع إنتاج الهيدروجين الأخضر الخاص بتحالف شركات مصر للهيدروجين الأخضر وفرتيجلوب وسكاتك النرويجية والذي يضم 100 ميجاوات من المحللات الكهربائية التي سيتم تدعيمها بنحو 260 ميجاوات من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح معاً؛ لإنتاج 15 ألف طن من الهيدروجين الأخضر كمادة وسيطة لإنتاج ما يصل إلى 90 ألف طن من الأمونيا الخضراء سنوياً، وذلك بالمنطقة الصناعية بالسخنة التابعة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس.

وصرح رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وليد جمال الدين، بأن هذا المشروع هو الأول ضمن عدد كبير من المشروعات المختصة بالوقود الأخضر، حيث أن استراتيجية الهيئة نحو توطين صناعة الهيدروجين الأخضر قائمة على ٣ محاور رئيسية وهي تصنيع الوقود الأخضر من (هيدروجين أخضر – أمونيا خضراء - إيميثانول) وتوفير الصناعات المكلمة لصناعات الهيدروجين الأخضر من (محللات كهربائية – ألواح شمسية – توربينات) إضافة إلى خدمات تموين السفن بالوقود الأخضر عن طريق الموانئ التابعة للهيئة.

يذكر أن الرئيس عبد الفتاح السيسي عقد اجتماعا منذ يومين مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وحسن عبد الله القائم بأعمال محافظ البنك المركزي، والدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والدكتور محمد معيط وزير المالية، والدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والدكتور هاني سويلم وزير الموارد المائية والري، ووليد سامي رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، واللواء أ.ح هشام سويفي رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة".

وتناول الاجتماع، استعراض نشاط ومشروعات المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وتم في هذا الإطار عرض خريطة المشروعات الاستثمارية في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، والجهود القائمة لتعزيزها من خلال المناطق الصناعية المختلفة المزمع إقامتها في المنطقة بالتعاون مع الشركاء الأجانب، فضلاً عن استعراض القطاعات الصناعية المستهدفة في هذا الصدد، وكذلك جهود توطين مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة والوقود الأخضر، خاصةً مشروعات الهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء، وذلك بالتعاون مع الشراكة الأجنبية، وذلك للاستفادة من النتائج المثمرة التي أسفرت عنها قمة شرم الشيخ العالمية للمناخ COP27 في هذا الإطار.

أقرا ايضاالقصير: «فاست» تهدف لحشد التمويل وزيادة الاستثمارات في الأعمال المناخية

 

Advertisements


Advertisements