Advertisements

البابا تواضروس يشهد تخريج الدفعة السادسة للمعهد المسكوني

 البابا تواضروس يشهد تخريج الدفعة السادسة للمعهد المسكوني
البابا تواضروس يشهد تخريج الدفعة السادسة للمعهد المسكوني
Advertisements

استضاف المقر البابوي بالقاهرة اليوم الخميس، حفل تخريج دفعة جديدة من المعهد المسكوني للشرق الأوسط.

وشهد قداسة البابا تواضروس الثاني حفل التخرج، وألقى كلمة أشار خلالها إلى أن موضوع المسكونية موضوع شيق، وينمو في جميع الكنائس. وتتكون علاقة الكنائس من أربع خطوات هي: المحبة، والدراسة، والحوارات، الصلاة. وإذا صنعنا الأربع خطوات سنصل إلى قلب المسيح وإلى وحدة الكنائس.

واختتم قداسته: الأمر الثاني في المسكونية، هو تعليم الكتاب المقدس حول الآية التي تقول: "اِثْنَانِ خَيْرٌ مِنْ وَاحِدٍ" (جا ٤: ٩) وأريد أن أذكر الخيط المثلوث الذي لا ينقطع في المسكونيه هو:

١- الفكر المنفتح وهو عطية من الله

٢- القلب المتسع

٣- الروح المتضعة

كما ألقيت عدة كلمات من دكتور زاهي عازار مدير المعهد، والأب الدكتور كميل وليم سمعان أستاذ الكتاب المقدس بكليات اللاهوت الكاثوليكة، والمهندس موسى مهني السكرتير الإقليمي المشارك للإتحاد العالمي المسيحي للطلبة، والدكتور هاني حنا عميد كلية اللاهوت الإنجيلية. ونيافة الأنبا يوليوس الأسقف العام لمصر القديمة وأسقفية الخدمات العامة والاجتماعية والمسكونية، وألسي وكيل المدير التنفيذي للمعهد، ومسؤولة الإعلام بالمعهد نورا إدوارد.

 

Advertisements

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي

 

Advertisements

 

 

 


Advertisements