Advertisements

مدير الـCIA : لا نعتقد أن بوتين مستعد لنشر أسلحة نووية .. وخطابه طائش وغير مسؤول

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
Advertisements

قال رئيس وكالة المخابرات المركزية (CIA)، وليام بيرنز في مقابلة تلفزيونية إنه لا يعتقد أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يستعد حاليا لنشر أسلحة نووية في أوكرانيا.

قال بيرنز لـ CBS Evening News مع نورا أودونيل: "علينا أن نتعامل بجدية شديدة مع أي نوع من التهديدات ، بالنظر إلى كل ما هو على المحك".

ومع ذلك ، فقد أقر بيرنز بأنه "لا نرى أي دليل عملي اليوم في مجتمع الاستخبارات الأمريكية على أن بوتين يقترب أكثر من الاستخدام الفعلي" أو أن هناك "تهديدًا وشيكًا باستخدام أسلحة نووية تكتيكية".

وردا على سؤال حول ما إذا كان الرئيس الروسي يخادع عندما تحدث عن استعداده لاستخدام "كل الوسائل المتاحة له " إذا تعرضت وحدة أراضي البلاد للتهديد ، قال بيرنز إنه "من الصعب للغاية القول في هذه المرحلة".

ووصف مدير وكالة المخابرات المركزية خطاب بوتين وغيره من كبار المسؤولين بأنه "طائش وغير مسؤول إلى حد كبير"، وأشار أيضا إلى أن الأمر متروك لصناع السياسة الأمريكيين لإبلاغ موسكو بأن مثل هذا القرار سيكون له "عواقب وخيمة".

وفي سياق متصل زعم وزير الدفاع البريطاني بن والاس يوم الأحد أن روسيا "من غير المرجح بدرجة كبيرة" أن تستخدم الأسلحة النووية في أوكرانيا ، لكنه زعم أن الزعيم الروسي كان أيضًا "غير عقلاني تمامًا".

كانت هذه القضية في المقدمة منذ أن أعلن بوتين عن تعبئة جزئية قبل أسبوعين وحذر من أن موسكو مستعدة لاستخدام أي أسلحة من ترسانتها الواسعة للدفاع عن نفسها إذا لزم الأمر.

كان قد صرح الرئيس الروسي في وثت سابق أنه "إذا تعرضت وحدة أالاراضي الروسية للتهديد ، فسنستخدم بالتأكيد كل الوسائل التي لدينا للدفاع عن روسيا وشعبنا".

وكرر الرسالة يوم الجمعة في خطاب ألقاه عند توقيع معاهدات التوحيد لانضمام جمهوريتي دونيتسك ولوجانسك الشعبيين ، إلى جانب منطقتي خيرسون وزابوروجي ، إلى روسيا، وتعهد بوتين "سندافع عن أرضنا بكل القوى والموارد".

فسر السياسيون ووسائل الإعلام في الغرب كلمات بوتين على أنها تهديد مستتر بأن موسكو قد تنشر أسلحة نووية في الصراع الدائر في أوكرانيا.

Advertisements

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي

 

Advertisements

 

 

 


Advertisements