Advertisements

عضو «العفو الرئاسي» يكشف موعد إخلاء سبيل مجموعة من الشباب المحبوسين

العفو الرئاسي
العفو الرئاسي
Advertisements

قال النائب محمد عبد العزيز، عضو لجنة العفو الرئاسي، إن يوم بعد يوم تثبت النوايا الصادقة في المضي قدما في ملف حقوق الإنسان، والعفو الرئاسي بشكل خاص، لافتا إلى أن اللجنة تتلقى يوميا طلبات من أهالي المحبوسين احتياطيا أو المحكوم عليهم، وهناك تواصل آخر مع المفرج عنهم لحل مشكلاتهم وإعادتهم إلى أعمالهم.


وأضاف "عبد العزيز"، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "الحياة اليوم" مع الإعلامية لبنى عسل، المذاع عبر قناة "الحياة" الفضائية، أن هناك مجموعة سيتم إخلاء سبيلها بعد ساعات، وهذه المجموعة سيتبعها عدة مجموعات من الشباب المحبوسين في قضايا الرأي والتعبير وقضايا مخالفة للتظاهر.
 
وتابع النائب محمد عبد العزيز، عضو لجنة العفو الرئاسي: "هناك منهج في الجمهورية الجديدة، للبناء والتواصل والاختلاف في الرأي، ومحاولة حل المشكلات في سبيل سماع الجميع، والجميع الآن سواء كان ينتمي للمعارضة أو الأغلبية يرى أن هناك نوايا صادقة في التعامل مع ملف العفو الرئاسي، وهناك دعم كبير من رئيس الجمهورية لملف العفو وتذليل أي عقبات أمامه".

اقرأ أيضا: اقتصادية النواب: قرارات العفو الرئاسي تعكس حرص الدولة لتعزيز حقوق الإنسان

Advertisements

 

 

 


Advertisements