Advertisements

الملك سلمان يرعى دورة الألعاب السعودية الأولى في الرياض 

الملك سلمان بن عبد العزيز
الملك سلمان بن عبد العزيز
Advertisements

تحت رعاية العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، تستضيف العاصمة الرياض في الثاني من ربيع الآخر، الموافق27 أكتوبر 2022، دورة الألعاب السعودية الأولى، حيث سيشهد استاد الملك فهد الدولي حفل افتتاح الدورة التي تعد الأضخم على مستوى الوطن العربي من جانب الأعداد المشاركة، ومبالغ الجوائز التي ستمنح للفائزين بالمراكز الأولى.

وبهذه المناسبة، رفع الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة، خالص الشكر والامتنان لخادم الحرمين الشريفين، على رعايتهالكريمة لهذه المناسبة الغالية، التي تعد تجسيداً واضحاً وجلياً لاهتمام القيادة الرشيدة بالرياضة والرياضيين، وحرصهم المستمر علىدعمهم وتمكينهم في مختلف مجالات الرياضة وألعابها.

وقال:" لولا توفيق الله سبحانه، ثم الدعم السخي من قيادتنا الحكيمة، واهتمام ومتابعة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، الأمير محمد بنسلمان بن عبدالعزيز ، الذي لامس احتياجات رياضة الوطن، لما تحققت هذه المشروعات الضخمة التي سيكون مردودها كبيراً على شبابوفتيات الوطن -بمشيئة الله- ؛ لا سيما وأن هذه الدورة تعد أكبر مشروع وطني رياضي، وأحد أهم البرامج والمبادرات الشاملة المنبثقة منرؤية المملكة 2030، مع أمنياتي بالتوفيق لجميع المشاركين في الدورة".

اقرأ أيضًا: خادم الحرمين يترأس اجتماع مجلس الوزراء السعودي

الجدير بالذكر أن دورة الألعاب السعودية أتاحت الفرصة لأكثر من 20 ألف رياضي ورياضية، للمشاركة من خلال التصفيات وتجارب الأداء،وستشهد الدورة مشاركة أكثر من 6000 رياضي و2000 مشرف فنّي وإداري، يمثّلون أكثر من 200 نادٍ من مختلف أنحاء المملكة، إضافة إلى فئة الأفراد الذين سيشاركون تحت علم اللجنة الأولمبية والبارالمبية، وسيتنافسون في 45 رياضة فردية وجماعية، تتضمن 5 ألعاب، خصصت للرياضات البارالمبية، فيما يتنافس المشاركون في الدورة على جوائز هي الأعلى في تاريخ المنطقة، حيث يتجاوز مجموعها 200 مليون ريال؛ إذ يحصل الفائز بالميدالية الذهبية في أي لعبة على مليون ريال، والفضية 300 ألف ريال، والبرونزية 100 ألف ريال.

Advertisements

 

 

 


Advertisements