Advertisements

ارتفاع عدد ضحايا إعصار «إيان» في فلوريدا إلى 42 قتيلا

صورة موضوعية
صورة موضوعية
Advertisements

ارتفع عدد ضحايا إعصار "إيان" في ولاية فلوريدا الأمريكية إلى 42 شخصا، وهو يواصل سيره نحو ساحل كارولينا، بعد تدميره جزءا كبيرا من سواحل فلوريدا خلال اليومين الماضيين.

وقال المركز الوطني لمكافحة الأعاصير لقناة "CNN" التلفزيونية: "علينا أن نفهم أن انتقال إيان إلى إعصار ما بعد المداري لا يعني أنه لم يعد يشكل خطرا".

في غضون ذلك، أصدر المركز الوطني للأعاصير تحذيرات من تسبب الإعصار بحدوث عواصف على طول سواحل ولايتي كارولينا الشمالية والجنوبية.

وحثت السلطات المحلية سكان الولاية على سرعة إكمال الاستعدادات للحماية من العاصفة.

ومن المتوقع حدوث "فيضانات كبيرة" في سواحل الولايتين، إضافة إلى ساحل ولاية فيرجينيا (جنوب شرق)، حسب المركز.

والخميس، أعلن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، ولاية فلوريدا "منطقة كوارث كبرى" بسبب الإعصار الذي خلف أضرارا كارثية واسعة النطاق في معظم أنحاء جنوب غربي الولاية، حيث لا يزال 2.6 مليون شخص دون كهرباء.

والأربعاء، اجتاح إعصار "إيان" ساحل خليج ولاية فلوريدا ليضربها بعواصف قوية وأمطار غزيرة.

اقرأ أيضا: بايدن يدعو للاستعداد للأعاصير بـ«التطعيم» 

Advertisements

 

 

 


Advertisements