Advertisements

دراسة.. العدسات اللاصقة القابلة لإعادة الاستخدام خطر يهدد البصر

صورة موضوعية
صورة موضوعية
Advertisements

التهاب القرنية هي عدوى تصيب القرنية أو سطح العين يتسبب فيها كائن حي مجهري يدخل إلى العين عن طريق تمزقات صغيرة في سطح العين مسببا العدوى التي يمكن أن تسبب فقدان النظر إذا لم يتم معالجتها.
فهي تبدأ بأعراض مشابهة لكثير من أمراض العيون الأخرى مثل آلام في العين واحمرار مع تشوش الرؤية وكثرة الدموع ولكن قد تتطور مسببة فقدان جزئي أو كلي للنظر ونتيجة لخطورة هذا المرض فإن الجميع يكونوا على حذر من أسباب الإصابة به كنوع من الوقاية لتكون إحدى أبرز الأسباب المحفزة للإصابة بالتهاب القرنية بنحو 4 مرات مقارنة بأسباب أخرى هي استخدام العدسات اللاصقة القابلة لإعادة الاستخدام.
حيث توصلت دراسة تم نشرها في مجلة "طب العيون" بعد فحص أكثر من 200 شخص في بريطانيا إما مصابين بعدوى في العين أو مرض آخر إلى أن عدوى التهاب القرنية كان أكثر شيوعا بين الأشخاص الذين يستخدمون العدسات اللاصقة اليومية أو القابلة لإعادة الاستخدام كونها أكثر عرضة للتلوث وفقا لموقع ديلي ميل.
حيث تحدث العدوى عندما تدخل الكائنات الدقيقة إلى العدسات اللاصقة عن طريق محلول أو أيدي ملوثة أو عند ارتداءها في أحواض السباحة أو أثناء النوم مما يسبب معاناة للمرضى من آلام في العين واحمرار وتشوش في الرؤية وفي الحالات الشديدة قد ينتهي الأمر بفقدان البصر.
لتظهر الدراسة أن خطر الإصابة بمرض التهاب القرنية كان أعلى بنسبة 284% بين أولئك الذين استخدموا العدسات القابلة لإعادة الاستخدام مقارنة بالعدسات اليومية.

اقرا ايضا العدسات اللاصقة «تسبب العمى».. والرقابة تائهة بين «الصحة» و«حماية المستهلك»

Advertisements

 

 

 


Advertisements