Advertisements

غدا.. بوتين يوقع معاهدات انضمام «شرق أوكرانيا» إلى الاتحاد الروسى

بوتين
بوتين
Advertisements

موسكو - وكالات الأنباء

قال المتحدث باسم الكرملين دميترى بيسكوف إن مراسم التوقيع على معاهدات «انضمام الأراضي المحررة إلى كيان الاتحاد الروسى» ستقام غداً الجمعة خلال حفل فى الكرملين وبحضور الرئيس فلاديمير بوتين.

وصل قادة ورؤساء جمهوريتى دونيتسك ولوجانسك وزابوروجيه وخيرسون إلى موسكو للقاء الرئيس الروسى ولاستكمال الإجراءات القانونية لتصبح تلك المناطق جزءاً لا يتجزأ من روسيا.

يذكر أنه فى 23-27 سبتمبر الجارى ، تم إجراء استفتاء فى «جمهوريتى دونيتسك ولوجانسك»، ومنطقة خيرسون والأراضى المحررة من منطقة زابوروجيه، حيث أيد غالبية السكان الانضمام إلى روسيا.

وأمس الأول الأربعاء، أرسل قادة تلك المناطق نداءً رسمياً إلى الرئيس الروسى بقبول تلك الأراضى كجزء من روسيا.

من جهته، أعلن الرئيس التركى رجب طيب أردوغان أنه بصدد بحث سبل تسوية الأزمة الأوكرانية مع الرئيس الروسى بوتين، خلال لقائهما الوشيك..

وقال إن «الاستفتاءات التى جرت فى أربع مدن أوكرانية، تشكل مشاكل وكان من الممكن حل القضية بطرق دبلوماسية. وظهر وضع مماثل فى عام 2014 في القرم، ولم نتمكن من تحقيق أي شيء آنذاك».

ووصف أردوغان احتمال استخدام الأسلحة النووية في أوكرانيا بـ«الكارثة»، قائلاً إنه «لا يجب الحديث عن ذلك، وحتى التفكير فيه». ودعا إلى «استخدام كافة الوسائل الدبلوماسية لمنع تدهور الأوضاع إلى هذا الحد».

في تلك الأثناء، أعلن البنتاجون أن الولايات المتحدة بحثت فى اجتماع عقد فى بروكسل وحضره حلفاؤها من 45 دولة من الاتحاد الأوروبي والناتو، سبل تكثيف تصنيع الأسلحة لتزويد أوكرانيا بها.

إقرأ أيضاً|بوتين: إنقاذ السكان في دونباس محور اهتمامنا

 

 

Advertisements

 

 

 


Advertisements