Advertisements

ماذا يرى الخبراء بشأن سعر الجنيه المصري مقابل الدولار؟

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
Advertisements

انخفض مستوى سعر صرف الجنية المصري أمام الدولار، ليصل مستواه 19.60 جنيه للبيع في البنك المركزي المصري، يوم الخميس 29 سبتمبر، وهو أدنى مستوى في تاريخه.

اقرأ أيضاً| خبير: تأثير ارتفاع أسعار الوقود على السلع سيكون طفيفًا

 وفقا CNN العربية، رجح المحللون أن أسباب هذا التراجع ترجع إلى استمرارية إنخفاض حجم المعروض من النقد الأجنبي في مقابل الطلب، وتوقعوا إستمرار مسار هبوط الجنية لـ يتراوح بين 21:25 أمام الدولار، و كذلك تراجع سعر صرف الجنية أمام الدولار باكثر من 20% من شهر مارس الماضي، وذلك نتيجة فجوة في النقد الأجنبي في مصر، بسبب خروج الإستثمارات الأجنبية غير مباشرة، وانحدار أسعار السلع الاساسيه عالمياً والنفط خلال الحرب الروسية الاوكرانية.

وقالت ايه زهير نائب رئيس قسم البحوث، بشركه زيلا كابيتال للاستشارات الماليه، أن سعر صرف الجنية سيواصل إنخفاض أمام الدولار الأمريكي خلال الفتره المقبلة، حتى يصل الى قيمتة العادلة وفقاً للعرض والطلب متوقعه أن يتراوح سعرة بين 21 و 22 جنيه خلال نهاية هذا العام، ولكن هذا التوقع يرتبط بعدم تدخل الحكومه او البنك المركزي لدعم الجنية .

و توقعت نائب رئيس قسم البحوث، أن يتخذ البنك المركزي قراراً لـ رفع سعر الفائدة في اجتماع لجنة السياسة النقدية المقبل، ويرتبط إنخفاض في سعر صرف الجنية أمام الدولار على أن يكون ذلك بالتساوي مع موافقة صندوق النقد الدولي، وذلك على تمويل جديد لمصر خلال شهر او شهرين.

 

Advertisements

 

 

 


Advertisements